ناشطات بيئيات يحاولن الاستعانة بلوحة "صرخة" للتعبير عن مطالبهن

متفرقات

ناشطات بيئيات يحاولن الاستعانة بلوحة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/u5pd

منع حراس المتحف الوطني النرويجي للفنون والعمارة والتصميم، ناشطات بيئيات من إلصاق أنفسهن بإطار لوحة إدوارد مونش "صرخة" المعروضة في المتحف.

وتمثل  النشيطات البيئيات مجموعة Stans Oljeletinga ، وهي أحد فروع حركة Extintion Rebellion، التي تدعو إلى مكافحة تغير المناخ وتنظّم الاحتجاجات والأنشطة الأخرى في جميع أنحاء العالم.

حاولت النشيطات البيئيات لصق أنفسهن بإطار لوحة مونش وحاولن وضع ملصق عليه اقتباس من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس يقول إن "أنواعا من الوقود الأحفوري تخنق البشرية".

وفيما أمسك حراس المتحف بالفتيات قالت إحداهن إنها "تصرخ ما دام الناس يموتون"، وأعلنت فتاة أخرى أنها "تصرخ ما دام يتجاهل السياسيون العلم". بالإضافة إلى ذلك صرّحت أحدى النشيطات لإحدى الصحف أن "الكراهية والغضب والصدمة هي ما يتلاعبون به"، وأن هدفهن هو إخراج الناس من منطقة الاسترخاء التي يعيشون فيها.

وبحسب شركة الإذاعة والتلفزيون "إن آر كيه" النرويجية، فإن الشرطة احتجزت 3 فتيات. ونقلت الشركة عن المتحدث باسم شرطة أوسلو (رون هيكلستر) قوله إنهن موقوفات وستتم محاكمتهن.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز