مصدر خاص يؤكد لـ"روسيا اليوم" استخدام قاذفات اسرائيلية قاعدة بتركيا في قصف مستودعات للأسلحة قرب اللاذقية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/621167/

قال مصدر خاص بـ"روسيا اليوم" إن طائرات حربية اسرائيلية استخدمت قاعدة في تركيا في قصفها من جهة البحر مستودعات أسلحة قرب اللاذقية في الخامس من الشهر الجاري.

قال مصدر خاص بـ"روسيا اليوم" إن طائرات حربية اسرائيلية استخدمت قاعدة في تركيا في قصفها من جهة البحر مستودعات أسلحة قرب اللاذقية في الخامس من الشهر الجاري.

وكانت تسريبات اعلامية تحدثت في وقت سابق عن استهداف اسرائيل لمستودعات تضم صواريخ "ياخونت" الروسية المضادّة للسفن فيما لم يصدر عن دمشق أي تعليق حول ذلك كما نفى وزير الدفاع الاسرائيلي أن يكون لتل ابيب أي صلة بالأمر.

من جانبه لفت مراسلنا في القدس إلى أنه ومنذ انتشار الأنباء عن وقوع الغارة على مخازن الأسلحة ومن ضمنها الصواريخ (بر - بحر) ياخونت المضادة للسفن في اللاذقية دأبت اسرائيل الرسمية والعسكرية على نفي أي علاقة لها بالعملية.

وأضاف المراسل أن الحكومة الاسرائيلية خلال اجتماعها يوم أمس الأحد تناولت الموضوع بانكار تنفيذ العملية، حيث أكد وزير الدفاع ان الجيش لم يقم بالعملية كما ان وزير الامن الاستراتيجي قال ان التسريبات الأمريكية والاشارة إلى أن اسرائيل قامت بشن غارة أمر له أبعاد كبيرة قد تؤدي إلى مواجهة بين سورية واسرائيل.

وأوضح المراسل أن المحللين يقولون ان اسرائيل معنية باستهداف أي اسلحة استراتيجية يمكن للجانب السوري أن يمتلكها، واعتبروا ان استهداف هذه المخازن هو بالدرجة الأولى لمنع أي تهديد لضرب المنصات الاسرائيلية لاستخراج الغاز الطبيعي من البحر المتوسط.

بدوره قال مراسلنا في دمشق أن السلطات السورية الرسمية لم تعلق على التسريبات الاعلامية التي تحدثت عن وقوع غارة اسرائيلية، ولم تتعامل مع الخبر لا بالنفي ولا بالتأكيد. وأضاف المراسل أن المراقبين يرون أنه لا يمكن أن ننتظر رداً من دمشق مع وجود نفي قاطع من تل أبيب حول حدوث هذه العملية. وأوضح المراسل أن الخبراء العسكريين يؤكدون أنه في حال وقوع غارة لأحدثت ردة فعل كبيرة في منطقة وقوعها.

باحث استراتيجي: ما حدث يبقى في إطار التسريبات الإعلامية

في الشأن ذاته قال الباحث الاستراتيجي حسن حسن في اتصال هاتفي مع "روسيا اليوم" من اللاذقية إن الجانبين الرسميين لم يصدرا أي بيانات لذلك فإن ما حدث يبقى في إطار التسريبات الإعلامية. وأشار الباحث إلى أن دمشق قد أصدرت موقفاً واضحاً بعد العدوان الاسرائيلي الأخير على الأراضي السورية بأنه في حال حدوث أي عدوان جديد فأن الرد سيكون بشكل مباشر وبما يتناسب مع حجم العدوان.

برلماني سوري يستبعد قيام اسرائيل بهذا العمل

كما استبعد فواز نصور عضو مجلس الشعب السوري في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" أن تكون اسرائيل قد قامت بهذا العمل، مؤكداً أن هناك عيون ساهرة في سورية على ما يمكن ان تقوم به اسرائيل.

صحفي: في حال صحة هذه الأنباء ستكون مزلزلة بالنسبة للشارع التركي

هذا وأشار الكاتب والصحفي عمر أحمد من أنقرة في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" أن الجانب التركي لم يطلق أي تصريحات رسمية وحتى أن وسائل الاعلام لم تتطرق لهذا الموضوع، بل قامت فقط بنقله من "روسيا اليوم". وأكد الصحفي أن هذه الأنباء في حال صحتها ستكون مزلزلة بالنسبة للشارع التركي الذي يغلي أساساً. وأعتبر الصحفي أن حكومة "العدالة والتنمية" على الرغم من تصريحات العداء لاسرائيل فإنها تخدم أمريكا واسرائيل.

خبير روسي يستبعد اقلاع الطائرات الاسرائيلية من تركيا

كما أشار نائب رئيس أكاديمية الدراسات الجيوسياسية قسطنطين سيفكوف في حديث لـ"روسيا اليوم" إلى أن هذه الأنباء لم تؤكد بعد، وفي حال كانت فقد استبعد الخبير ان تكون الطائرات الاسرائيلية اقلعت من قاعدة تركية، لأن اسرائيل ليست بحاجة لذلك وان لديها من الوسائل لايصال ضربات إلى الاراضي السورية من دون اللجوء الى دولة اخرى. ولفت الخبير الى ان نشر هذه الأنباء ربما له هدف آخر. وأكد الخبير أن لدى اسرائيل امكانيات كبيرة لجمع المعلومات خاصة فيما يخص سورية وأنها على الأرجح تعلم مكان تواجد صواريخ "ياخونت".

رئيس لجنة الامن القومي في مجلس الشعب السوري: الانفجار قرب اللاذقية نتج عن استهداف مسلحين مستودع ذخائر

من جانبه أكد رئيس لجنة الامن القومي في مجلس الشعب السوري اللواء ابراهيم محمود في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" من دمشق أن انفجاراً بالفعل وقع في منطقة بالقرب من اللاذقية وكان ناتجا عن استهداف المجموعات المسلحة لمستودع ذخائر.

وأشار اللواء محمود إلى أن الهدف من هذه الأنباء أن تقدم دمشق على نفي أو تأكيد ما اذا كان الانفجار عبارة عن غارة أم لا، لتكشف بذلك مسألة امتلاكها او عدم امتلاكها لهذا النوع من الصواريخ.