لندن لا تستبعد توجيه ضربات ضد "الدولة الإسلامية"

أخبار العالم العربي

لندن لا تستبعد توجيه ضربات ضد وزير الخارجية البريطاني، لندن، صورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/756912/

قال وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند الأربعاء 3 سبتمبر/أيلول إن خطف "الدولة الإسلامية" لمواطن بريطاني لا يجعل توجيه ضربة جوية للمتشددين أكثر ترجيحا مع أنه لم يستبعد هذا الخيار.

وبعد يوم من بث "الدولة الإسلامية لشريط فيديو يظهر ذبح الصحفي الأمريكي ستيفن سوتلوف ويهدد بقتل رهينة بريطاني مطالبا بالتخلي عن مساعدة الولايات المتحدة في مواجهة التنظيم قال هاموند أمام الصحفيين: "هذا الأمر لا يغير شيئا على الإطلاق في تخطيطنا الاستراتيجي... إذا قررنا أن توجيه ضربات جوية أمر مفيد.. فبالتأكيد سنبحثه. ولكننا لم نتخذ أي قرار بعد بخصوص ذلك في هذا الوقت."

وأفاد وزير الخارجية البريطاني بعد اجتماع لجنة الاستجابة الحكومية للطوارئ أن تحليل الحكومة الأولي يوضح أن تسجيل الفيديو الذي بث مساء الثلاثاء لذبح الصحفي الأمريكي حقيقي.

وأعلن أن متشدد "الدولة الإسلامية" الذي ظهر في فيديو سوتلوف يبدو أنه نفس الرجل الذي تحدث بلكنة بريطانية في الفيديو الخاص بذبح الصحفي الأمريكي جيمس فولي.

وتابع: "لا تنتظروا أن أناقش الخيارات المختلفة التي ندرسها ولكن يمكنني أن أؤكد أننا سندرس جميع البدائل الممكنة لحماية هذا الشخص" في إشارة للرهينة البريطاني الذي يحتجزه التنظيم.

المصدر: RT + "رويترز"

 

الأزمة اليمنية