جنيف -2.. الموعد حُدد وغموض حول المشاركين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/635301/

قال أحمد الحاج علي، انه حان الوقت الآن للتحاور ووضع كل الحقائق على طاولة جنيف -2، من جانبه قال لؤي مقداد ان الجيش الحر لن يشارك في المؤتمر ما لم تكن هناك ضمانات واضحة.

قال المحلل السياسي أحمد الحاج علي لقناة RT، انه حان الوقت الآن للتحاور ووضع كل الحقائق على طاولة جنيف -2 وذلك سيؤدي حتما الى نتائج على أساس النوايا السليمة والتصميم على دخول هذه المفاوضات دون شروط، مشددا على ضرورة وقف دوامة القتل والتدمير.

من جانبه قال المنسق السياسي والإعلامي للجيش السوري الحر لؤي مقداد ان اعلان الخارجية السورية ان وفدها لن يذهب الى جنيف ليرحل الرئيس بشار الأسد، هو شرط بحد ذاته، مؤكدا ان الجيش الحر لن يشارك في المؤتمر "ما لم تكن هناك ضمانات واضحة بان سورية ستنتقل الى الديمقراطية ولا مكان للأسد بأي حل في سورية".

الأزمة اليمنية