قتلى بتفجير انتحاري في المسيب والصدر يعلن الحداد احتجاجا على الاتفاقية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/22907/

حصد تفجير انتحاري نفذته امرأة داخل مسجد للمسلمين الشيعة في مدينة المسيب جنوب بغداد أرواح 15 شخصا وتسبب بجرح 20 آخرين، وتقول التقارير أن المسجد كان يؤمه غالبية من أنصار الزعيم الشيعي مقتدى الصدر.

حصد تفجير انتحاري نفذته امرأة داخل مسجد للمسلمين الشيعة في مدينة المسيب جنوب بغداد أرواح 15 شخصا وتسبب بجرح 20 آخرين، وتقول التقارير أن المسجد كان يؤمه غالبية من أنصار الزعيم الشيعي مقتدى الصدر.
وقد وقع الانفجار قبيل البدء بأداء فريضة صلاة الجمعة في المسيب التي تقع على بعد 40 كم جنوب العاصمة العراقية بغداد.
ويأتي الانفجار بعد يوم واحد من إقرار البرلمان العراقي للخطة الأمنية مع واشنطن والتي يعارضها بشدة تيار مقتدى الصدر.
حداد ومظاهرات سلمية
دعا الزعيم الشيعي مقتدى الصدر الجمعة 28 نوفمبر/ تشرين الثاني أنصاره إلى إعلان الحداد 3 أيام وإقامة مجالس العزاء، احتجاجا على إقرار البرلمان العراقي للاتفاقية الأمنية مع واشنطن. ونقل بيان صادر عن مكتب الصدر عن طريق عدد من أعوانه قوله "نعزي الشعب العراقي بهذا المصاب.. اتفاقية الذل والهوان".

كما دعا الصدر انصاره لإجراء مظاهرات سلمية للاحتجاج على اقرار الاتفاقية وأشار لارتداء اللباس الأسود بعموم البلاد واقامة مجالس العزاء.
وأقر البرلمان العراقي الخميس، بأغلبية 149 صوتا من أصل 198 نائبا حضروا الجلسة، الاتفاقية التي تنظم وجود القوات الأمريكية في العراق بعد انتهاء تفويض الأمم المتحدة الممنوح لها حتى نهاية 2008.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية