كارثة تشيرنوبيل ..خواطر وذكريات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/28544/

كان مراسل "روسيا اليوم" سلام مسافر أحد الصحفيين الذين تفقدوا مكان الحادث في تشيرنوبيل بأوكرانيا عام 1986، وقد استضافته غرفة أخبار "روسيا اليوم" ليستذكر أهم ماشاهده حينها.

كان مراسل "روسيا اليوم" سلام مسافر أحد الصحفيين الذين تفقدوا مكان الحادث في تشيرنوبيل بأوكرانيا عام 1986، وقد استضافته غرفة أخبار "روسيا اليوم" ليستذكر أهم ماشاهده وقتئذ.
يقول سلام مسافر " لقد ذهبنا الى المنطقة وكانت مغامرة كبيرة..ذلك لأن المعلومات الواردة من موقع الحادث كانت مروعة وهذا عائد لسوء ادارة آلة الاتحاد السوفيتي الاعلامية حيث ساهمت في تكريس الرعب لدى الكثيرين... اجتمعنا في المكتب الصحفي بوزارة الخارجية الروسية وذلك بعد دعوة وجهت لمن يرغب في تغطية الموضوع ومن يملك الجرأة".
ويتابع مسافر :" وصلنا الى كييف ومن ثم انتقلنا الى موقع تشيرنوبل وعندما اصبحنا على مقربة لاحظنا قوات الطوارئ التي كانت تقوم بعمليات الانقاذ ومجموعة من العلماء منهم العالم فيليخوف ويلين وعندما رأيناهم لايرتدون بزات الحماية زاد شعورنا بالأمن وركبنا معهم السيارة وبدأنا نقترب من موقع الانفجار الذي راح ضحيته الكثيرون لم يحص عددهم حتى الآن".
واعتبر مسافر حادثة تشيرنوبيل مرحلة حاسمة في تاريخ الاتحاد السوفيتي حيث قادت الى جملة من الاصلاحات الداخلية وعززت موقف غورباتشوف لتطبيق مبدأ الشفافية في التعامل مع السياسة الداخلية للاتحاد السوفيتي.
مزيد من التفاصيل في لقاء سلام مسافر مع "روسيا اليوم"
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)