لافروف وشتاينماير يبحثان خطة ألمانية لحل النزاع الجورجي الأبخازي

مبنى وزارة الخارجية الروسية في موسكومبنى وزارة الخارجية الروسية في موسكو
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/17295/

يبحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الألماني فرانك فالتر شتاينماير الذي يصل في 18 يوليو/ تموز الجاري الى موسكو خطة ألمانية لحل النزاع الجورجي الأبخازي.

يبحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الألماني فرانك فالتر شتاينماير الذي يصل في 18 يوليو/ تموز الجاري الى موسكو خطة ألمانية لحل النزاع الجورجي الأبخازي.

 وتتضمن الخطة الألمانية 3 مراحل، تشمل الاولى منها إتخاذ التدابير الرامية إلى إعادة الثقة بين الجانبين الجورجي والأبخازي، وتوقيع اتفاقية بعدم اللجوء الى القوة وعودة اللاجئين الى أبخازيا. والمرحلة الثانية تتمحور حول بداية عملية اعادة الأعمار في الجمهورية على حساب تخصيص المساعدة المالية من قبل الدول المانحة فيما تقضي الثالثة  بالعمل على تقرير وضع أبخازيا السياسي.
بدورها اعتبرت وزارة الخارجية الروسية ربط الدول الغربية توقيع اتفاقية عدم اللجوء الى القوة بعودة اللاجئين أمرا مستحيلا في الوقت الراهن يتطلب دراسة اضافية بعد احلال السلام في المنطقة.
وفي هذا السياق قال لافروف إن عملية بداية عودة اللاجئين الى أبخازيا تتطلب قبل كل شيء إطمئنان الوضع في الإقليم وإعادة الثقة بين الجانبين، وبعد ذلك فقط، على حد قول لافروف، يمكن النظر بشكل ملموس في موضوع إعادتهم إلى الجمهورية.

مؤتمر صحفي لشتاينماير وسآكاشفيلي
وكان شتاينماير قد أشار في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الجورجي ميخائيل سآكاشفيلي عقب محادثاتهما في 17 يوليو/ تموز الجاري بضواحي مدينة باتومي الجورجية إلى أهمية إستئناف طرفي النزاع للحوار المباشر حول الخروج من الأزمة الحالية. كما قال شتاينماير إن روسيا قد تلعب دورا كبيرا في تسوية النزاع الأبخازي الجورجي في إطار حدود جورجيا المعترف بها دوليا.  
من جهته صرح الرئيس الجورجي أن جورجيا ترحّب بجهود ألمانيا الرامية إلى تسوية الأزمة الحالية، مشيرا إلى أن تبليسي تقف إلى جانب أن تصبح روسيا جزء من عملية التسوية وليس جزء من القضية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)