خبير عسكري اسرائيلي: يجب علينا مد يدنا الى الحكم البديل في مصر

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/62962/

قال إيفراييم سينيه نائب وزير الدفاع الاسرائيلي الاسبق في مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" إن على إسرائيل ان تكون اكثر يقظة واستعدادا للاحداث التي تشهدها مصر. واكد سينيه على ضرورة اتخاذ التدابير اللازمة لضمان أمن اسرائيل، كما أشار الى ضرورة مد يد الصداقة الى الحكم البديل في مصر إذا تم انتقال السلطة في هذه البلاد.

قال إيفراييم سينيه نائب وزير الدفاع الاسرائيلي الاسبق في مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" إن على إسرائيل ان تكون اكثر يقظة واستعدادا للاحداث التي تشهدها مصر. واكد سينيه على ضرورة اتخاذ التدابير اللازمة لضمان أمن اسرائيل، كما أشار الى ضرورة مد يد الصداقة الى الحكم البديل في مصر إذا تم انتقال السلطة في هذه البلاد.
وادناه نص المقابلة:
س- كيف تقرأ اسرائيل التغيرات الجارية في الشرق الاوسط؟
ج- بداية لا توجد انقلابات فما يحدث هو عبارة عن محاولات للتغيير. والتغيير الواضح هو ما يحدث الان في مصر. نحن لا نعلم الى اين ستؤول الامور فكل ما يحدث دينامي.
س- وسلبيا كيف ستؤثر محاولات التغيير على اسرائيل؟
ج- هذا يتعلق بما ستنتهجه اسرائيل ازاء التغيرات. فما يتوجب على اسرائيل فعله هو اتخاذ التدابير الامنية التي تستجيب لحالة الاستقرار امام التغيرات. يجب ان نكون مستعدين وجاهزين لما قد يحدث واسرائيل محصنة أمام ذلك
س- كون اسرائيل جاهزة ومحصنة هذه ليست اقوالا جديدة..
ج- لانه لا مفر من ان نكون جاهزين ومحصنين فالوضع القائم المحيط بنا به سواء ما يحدث في لبنان او محاولات التغيير في مصر تلزمنا بان نكون على أهبة الاستعداد دائما. والاحداث الاخيرة تتطلب منا ان نكون اكثر يقظه والاهم ان مجريات الاحداث تستدعي كذلك انهاء ملف الصراع الفلسطيني في اسرع وقت، والمسألة المطروحة كيف سيكون سلوك اسرائيل على الصعيد العسكري والسياسي في ظل الأحداث الاخيره؟ على المستوى العسكري يجب ان نكون جاهزين لكل الاحتمالات والامكانيات اما على المستوى السياسي وهو الاهم فهو ايجاد حل للصراع بيننا وبين الجانب الفلسطيني وفي اسرع وقت.
س- ربما انت متفائل بعض الشيء..
ج- انا متفائل بشكل نسبي ووفقا للإمكانيات المتاحه فهناك تقارب في وجهات النظر. رغم الخلاف.. انا لست متاكدا ان كانت حكومة اسرائيل تستطيع فعل هذا الان او تريد تخطي المرحلة بسلام.
س- وما البديل الذي كنت ستطرحه لتخطي المرحلة الانية بسلام؟
ج- الجلوس والحديث واستخلاص العبر فالحل واضح يتلخص بتقسيم الارض... الدوله الفلسطينيه يجب ان تقام على اغلبية اراضي الضفه اضافة لاحتمال تبادل اراض هذا هو الحل للوصول إلى التسوية.
س- هل من بدائل لدولة مصر؟
ج- ما من بديل للصداقه القائمة مع مصر. لكننا يجب ان نكون جاهزين لوضع يؤهل للتعامل مع حكومة جديدة - العلاقات مع مصر مهمة وما من دوله اخرى تضاهي مصر من حيث المساحة والاهمية لكن قد يكون هناك بديل اخر لحكم مصر. وقد يكون هذا البديل غير معني بإقامة علاقات معنا.
س- وما الذي يتوجب على اسرائيل فعله لايجاد البديل في حال رفضت الحكومة الجديدة علاقات تجمعها مع اسرائيل؟
ج- ما يجب فعله هو مد يدنا للحكم البديل.
س- حتى لو كان للتيار الاسلامي تمثيل في الحكم الجديد؟
ج- مد يدنا للحكم الجديد. هذا ما يجب فعله بغض النظر مع من، وما من صراع قائم بيينا مع مصر، وما من خلاف على ملكية ارض او مساحة ما، سيناء ارجعناها وحتى الشبر الاخير. لذا فان اي حكم سيكون سنمد يدنا له.
س- لكن اذا كان ما تقوله صحيح كيف تفسر ما يقال في اسرائيل عن أن هناك خطر او خوف على اتفاقيه السلام؟
ج- انا لا أتفق مع ما يقال... اعتقد ان كل حكم جديد سيحترم اتفاقيه السلام المبرمة. لكن سيطرح سؤال هو: اي سلام سينجم سلام حار ام سلام بارد.
س- سلام بارد كما كان حتى قبل محاولات التغيير؟
ج- لا بل قد ينجم سلام اكثر برودا وسطحية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية