موفدنا: الاشتباكات تنتقل من ميدان "تقسيم" الى الشوارع المحيطة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/617968/

ذكر موفد قناة "روسيا اليوم" الى اسطنبول ان الاشتباكات بين المحتجين والشرطة التركية انتقلت من ميدان "تقسيم" الى الشوارع المحيطة. وكانت الشرطة قد اقتحمت صباح اليوم الميدان وسط اسطنبول وفرقت بالقوة متظاهرين ضد حكومة أردوغان.

ذكر موفد قناة "روسيا اليوم" الى اسطنبول ان الاشتباكات بين المحتجين والشرطة التركية انتقلت من ميدان "تقسيم" الى الشوارع المحيطة. وكانت الشرطة قد اقتحمت صباح اليوم الميدان وسط اسطنبول وفرقت بالقوة متظاهرين ضد حكومة أردوغان.

وذكر الموفد أن سيارات الأمن التركي تقوم برش المتظاهرين في "تقسيم" بسوائل خانقة ومسيلة للدموع، بينما تستمر الاشتباكات العنيفة في محيط الميدان والشوارع الجانبية.

وتابع أن قوات الأمن انسحبت جزئيا من الميدان وتوجهت إلى الشوارع المحيطة لملاحقة المحتجين.

كما قال الموفد إن هناك أنباء  عن اعتقال أكثر من 20 محاميا في تركيا أعلنوا تضامنهم مع المتظاهرين، وأنباء أخرى عن اختفاء بعض الصحفيين من ميدان "تقسيم".

وأكد وقوع إصابات كثيرة في صفوف المتظاهرين، فيما تم اعتقال عدد كبير منهم من قبل رجال الأمن.

لحظة اقتحام الشرطة التركية ميدان "تقسيم" في إسطنبول واندلاع المواجهات

وكانت الشرطة قد استخدمت القنابل المسيلة للدموع وخراطيم المياه أثناء تفريق المحتجين، الذين ردوا بالحجارة والزجاجات الحارقة.

وأصيب موفد ومصور "روسيا اليوم" اللذان يعملان على تغطية أحداث ميدان "تقسيم". كما تهشمت معدات التصوير في المواجهات بين المحتجين والشرطة.

وذكر موفدنا أن مصور القناة حاول التسلل عبر الحواجز لتصوير ما يجري داخل الميدان وفجأة أصابت كاميرته قنبلة غاز وسقط المصور أرضا إثر الضربة وتهشمت معدات التصوير.

RT Twitter: Bondarenko_RT

محافظ إسطنبول: المتظاهرون في "تقسيم" يشوهون صورة تركيا

وبرر محافظ إسطنبول حسين أفني متلو اقتحام الشرطة لميدان "تقسيم"، معتبرا أن المحتجين الذين كانوا يعتصمون فيه منذ 12 يوما، "شوهوا صورة تركيا".

وقال المحافظ في مؤتمر صحفي إن "العرض الذي قدمه المحتجون أثار خيبة السكان وشوه صورة البلاد في عيون العالم". وحمل المحافظ المحتجين المسؤولية عن أعمال العنف التي اندلعت بعد اقتحام الميدان.

المحلل التركي وهبي بيسان: اقتحام ميدان "تقسيم" كان مفاجأة

قال المحلل السياسي التركي وهبي بيسان في اتصال مع موقع قناة "روسيا اليوم" إن اقتحام الشرطة التركية لميدان "تقسيم" جاء كمفاجأة. وأعاد الى الأذهان أن رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان يلتقي في وقت لاحق في أنقرة زعماء المعارضة التركية في محاولة لتسوية الأزمة.

وفي الوقت نفسه ذكر المحلل أن استمرار الاحتجاج في ميدان "تقسيم" كان أمرا صعبا للغاية بالنسبة للحكومة التركية، بسبب التغطية الإعلامية المكثفة له والشعارات التي رفعها المحتجون.

وأعاد الى الأذهان أن أردوغان سبق أن أكد أكثر من مرة أنه لن يغير موقفه والخطط الحكومية لتطوير ميدان "تقسيم".

معاون وزير الإعلام السوري: أردوغان يتصرف كرئيس حزب وليس كزعيم دولة تعددية

اعتبر معاون وزير الإعلام السوري خلف المفتاح في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" أن الاحتجاجات وأعمال العنف في تركيا جاءت نتيجة للسياسات الخاطئة للحكومة على الصعيدين الداخلي والخارجي.

RT مساعد وزير الإعلام السوري

وتابع المفتاح أن هذه السياسات الخاطئة التي حولت تركيا الى قاعدة للأسلحة الأمريكية تضر بالأمن القومي للبلاد وبدأت تنعكس على الوضع الداخلي.

وشدد المفتاح على أن أردوغان يتصرف وكأنه رئيس لحزب العدالة والتنمية، وليس كرئيس وزراء في دولة تعددية ديمقراطية.

محلل كويتي: المعارضة تحاول إسقاط حزب العدالة والتنمية عبر الاحتجاجات

ذكر المحلل السياسي  الكويتي داهم القحطاني لـ"روسيا اليوم" أن أردوغان أعلن في وقت سابق أنه منح المحتجين مهلة، علما بأن حزبه صبر على استمرار الاحتجاجات منذ أسبوعين.

RT داهم القحطاني

 

وأشار المحلل الى أن المظاهرات في تركيا بدأت سلمية إلا أنها تحولت الى محاولة من الأحزاب العلمانية إلى إسقاط حزب العدالة والتنمية وتحقيق ما فشلت في إحرازه خلال الانتخابات.

وأعرب القحطاني عن دهشته من تصريحات معاون وزير الإعلام السوري لقناتنا، قائلا إن سورية هي الدول الأخيرة في العالم التي يحق لها تقديم نصائح للآخرين بشأن معاملة المحتجين.

محلل لبناني: هناك انقسام في حزب العدالة والتنمية بشأن التعامل مع الاحتجاجات

أعرب الكاتب والمحلل السياسي راجح الخوري في اتصال هاتفي مع "روسيا اليوم"، عن دهشته من تصرف رئيس الوزراء التركي الذي يواجه المتظاهرين بالرصاص والغاز المسيل للدموع، بعد أن كان ينتقد منذ عامين تعامل سلطات مصر وليبيا وسورية مع الاحتجاجات على أراضيها.

وشدد المحلل على أن ما يجري في تركيا يشبه الأحداث التي شهدتها مصر وليبيا وسورية، إلا أن المتظاهرين الأتراك لا يطالبون بإسقاط النظام.

راجح الخوري

وأضاف الخوري أن هناك انقساما في صفوف  حزب العدالة والتنمية بشأن الاحتجاجات. وأشار إلى أن بعض أعضاء الحزب يخالفون أردوغان في موقفه. وذكر أن محافظ إسطنبول سبق أن أعلن أنه سيدرس مطالب المحتجين، بينما قال الرئيس التركي عبد الله غول إن رسالتهم قد وصلت في إشارة الى تفهمه لموقفهم.

محلل سياسي: تركيا تشهد "ربيعا تركيا" وأردوغان لن يلتفت بعد الآن إلى ما يجري في سورية

واعتبر المحلل السياسي حسين عبد الرحمن في حديث لقناة "روسيا اليوم" الأحداث الجارية في تركيا "ربيعاً تركياً" يزداد فيه المحتجون قوة. وتوقع أن يرضخ أردوغان لمطالبهم وخاصة أن تركيا شنت حملة إعلامية كبيرة لاجتذاب أكبر عدد ممكن من السياح في هذه الفترة، وأن عدم قدومهم يؤثر تأثيرا كبيرا على الاقتصاد التركي.

وقال المحلل إن المعارضين يريدون التخلص من أردوغان والتيار الإسلامي الحاكم في تركيا بينما لم تصدر الولايات المتحدة حتى الآن أي بيان يدين استخدام العنف من قبل السلطات التركية. وفي الوقت نفسه استغرب عبد الرحمن "صمت أوروبا" بشأن ممارسات أردوغان.

وتوقع المحلل الكويتي امتداد الاحتجاجات إلى مدن أخرى معتبرا أن تركيا مقبلة على ربيع مدني. وأعرب عن اعتقاده بأن أنصار أردوغان سيكونون خاسرين في حال نزولهم إلى الشارع لأن الشعب هو الرابح في نهاية المطاف. وذكّر بأن أنصار مبارك سبق وأن نزلوا إلى الشارع في ميدان مشابه.

وأشار المحلل إلى أن أردوغان لن يلتفت بعد الآن إلى ما يجري في سورية، لأن همه الوحيد أصبح ما يحصل في بلده.

المحلل السياسي سركيس أبو زيد: الشارع التركي كسر حاجز الخوف

قال الصحفي والمحلل السياسي اللبناني سركيس أبو زيد لـ"روسيا اليوم" إنه يبدو أن الشارع التركي كسر حاجز الخوف، مضيفا ان ما يجري في تركيا هو نوع من اختبار القوة ما بين المعارضة وأردوغان.

RT سركيس أبو زيد

واعتبر المحلل أن أردوغان أقدم على اقتحام ميدان "تقسيم" من أجل تعزيز موقفه في التفاوض مع المعارضة.

وفي الوقت نفسه أشار المحلل الى أن من الواضح أن التناقضات داخل البلاد تتفاقم، مضيفا أن تركيا تشهد أزمة داخلية تتطلب إيجاد حلول لقضايا سياسية واقتصادية تراكمت منذ فترة طويلة.

الصحفي المصري سمير غطاس: القضية السورية تؤثر في الأوضاع الداخلية بسورية

قال رئيس منتدى الشرق الأوسط  سمير غطاس في اتصال مع "روسيا اليوم" من القاهرة إن الأسلوب الأمني الذي قرر رئيس الوزراء التركي استخدامه للتعامل مع الاحتجاجات في البلاد، فشل في كل التجارب السابق، ومنها الأحداث في مصر، علما بأن أردوغان نفسه انتقد في السابق التعامل الأمني مع مظاهرات ميدان التحرير التي أدت الى إسقاط الرئيس السابق حسني مبارك.

واعتبر غطاس أن هذا الحل الأمني لا يتناسب مع حجم المشكلات التي يحاول أردوغان تصديرها الى الخارج باتهامه القوى الخارجية بالوقوف وراء هذه الأزمة. ورأى الصحفي أن المشاكل في تركيا حقيقية وهي تراكمت  على الصعيدين الداخلي والخارجي منذ فترة. واعتبر أن المشاكل الخارجية تتعلق قبل كل شيء بأن أردوغان سبق ان تبنى موقفا يقول إن تركيا تلعب دور الوساطة وليس طرفا في أية مشكلة، لكن بعد ذلك أصبحت تركيا طرفا في العديد من المشكات الإقليمية وخاصة القضية السورية التي كان لها تأثير على الأوضاع الداخلية. وذكر أن العلويين الأتراك والقوى العلمانية غير مرتاحة من الأسلوب الذي اختاره أردوغان للتدخل في الشأن الداخلي السوري.

مساعد وزير الخارجية المصري الأسبق: سلوك أردوغان يدل نزعته الاستبدادية

ذكر مساعد وزير الخارجية المصري الأسبق السفير حسين هريدي أن أردوغان نفذ اليوم تهديده الذي وجهه الى المعارضة أمس، عندما قال إن "للصبر حدود". واعتبر أن سلوك رئيس الوزراء التركي يدل على نزعته الاستبدادية، وعلى أنه يكرس لحكم الحزب الواحد والرجل الواحد.

حسين هريدي

 وتابع الدبلوماسي السابق أن الأمور في تركيا مرشحة للتفاقم في الأيام القادمة.

فيسبوك 12مليون