مسرحية لبولغاكوف لأول مرة على خشبة مسرح موسكو الفني

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/587631/

في بداية الموسم المسرحي الحالي في سبتمبر/أيلول عام 2011، أعلن أوليغ تاباكوف أن مسرح موسكو الفني، الذي يتولى إدارته مدين للكاتب ميخائيل بولغاكوف وأنه لا بد من رد الدين. وبدأ المسرح في الخريف الماضي بعرض مسرحية "المعلم ومارغاريتا"، واليوم حان الوقت لاطلاق عمل جديد، وهو "شقة زويكا" باخراج كيريل سيريبرينِّيكوف هدية لجمهور موسكو الذوَّاق.

في بداية الموسم المسرحي الحالي في سبتمبر/أيلول عام 2011، أعلن أوليغ تاباكوف أن مسرح موسكو الفني، الذي يتولى إدارته مدين للكاتب ميخائيل بولغاكوف وأنه لا بد من رد الدين. وبدأ المسرح في الخريف الماضي بعرض مسرحية "المعلم ومارغاريتا"، واليوم حان الوقت لاطلاق عمل جديد، وهو "شقة زويكا" باخراج كيريل سيريبرينِّيكوف هدية لجمهور موسكو الذوَّاق.

وبدأ العمل على إعداد وإخراج مسرحية " شقة زويكا" في هذا العام كمحاولة لرد الاعتبار للمسرحية، التي لم تعرض قط على خشبة هذا المسرح، على الرغم من أن بولغاكوف كان يكتب خصيصا لمسرح موسكو الفني. "شقة زويكا" وجدت طريقها إلى الخشبة في مسرح فاختانغوف، عرضت لفترة قصيرة، ثم منعت، فالحياة السوفياتية كانت تنعكس فيها بشكل مهين في صدقيته.

وفي عام 1929 منعت المسرحية من العرض نهائيا، ولم يخرج أبطال هذه الكوميديا الساخرة إلى الخشبة إلا اليوم. لقد عادوا بانتصار محارب إلى مسرح موسكو الفني، الذي انتظر هذا اللقاء عدة عقود من الزمن.

وتجري أحداث المسرحية في عشرينيات القرن الماضي، ولكن ما أكثر الاستعارات، التي تبدو متزامنة مع ما يحدث حولنا اليوم. يكاد يبدو لنا أن الحياة في روسيا تكرر نفسها في تلك الحلقة المفرغة، قاطعةً جميع المراحل ما بين التراجيديا والملهاة.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

أفلام وثائقية