ديمي مور تعلن عن نيتها الطلاق من آشتون كاتشر

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/571994/

قالت الممثلة الامريكية ديمي مور يوم الخميس 17 نوفمبر/تشرين الثاني لوكالة "اسوشيتد برس" انها تنوي الطلاق من زوجها الممثل الامريكي آشتون كاتشر. ودام زواج نجمتي هوليوود ست سنوات، والملفت ان مور أكبر سنا من كاتشر بما يربو على 15 سنة.

قالت الممثلة الامريكية ديمي مور يوم الخميس 17 نوفمبر/تشرين الثاني لوكالة "اسوشيتد برس" انها تنوي الطلاق من زوجها الممثل الامريكي آشتون كاتشر. ودام زواج نجمتي هوليوود ست سنوات، والملفت ان مور أكبر سنا من كاتشر بما يربو على 15 سنة.

وأشارت ديمي مور (49 عاما) في بيان لها انه تعذر عليها اتخاذ هذا القرار. ولم تدقق الممثلة السبب الذي يقف وراء انفصال الزوجين، الا انها قالت ان هناك "بعض القيم والتعهدات التي تعتبرها مقدسة"، مضيفة انه "آن الأوان للتقدم الى الامام". وطلبت مور من المحيطين بها التعامل مع مشاعرها ومشاعر أفراد أسرتها بتفهم واحترام.

بدوره كتب آشتون كاتشر (33 عاما) في صفحته على موقع "تويتر" انه سيكون دائما يتذكر الوقت الذي أمضاه مع ديمي بمحبة. وأضاف ان "الزواج أحد الاشياء الاكثر تعقيدا في الحياة وللأسف، تفشل حالات الزواج في بعض الاحيان".

ومع ذلك، ذكرت مجلة "بيبول" الامريكية انه من الارجح ان الخيانة الزوجية التي قام بها كاتشر أكثر من مرة تقف وراء القرار بالانفصال. وعلى وجه التحديد، تداولت وسائل الاعلام اشاعات حول خيانة تدعي بان آشتون قام بها في سبتمبر/أيلول من العام الجاري ويوليو/تموز من العام الماضي.

وجرى عقد قران مور وكاتشر في سبتمبر/أيلول عام 2005 بعد علاقة ربطت بينهما أكثر من سنتين.  وأسس الممثلان خلال فترة زواجهما صندوقا سمي باسميهما يهدف الى مكافحة العبودية الجنسية في العالم أجمع.

وكان هذا الزواج الاول بالنسبة لكاتشر، بينما تزوجت مور آنذاك للمرة الثالثة، ولها ثلاث بنات أنجبتهن من الممثل بروس ويليس الذي كان زوجها لمدة 13 عاما.

واكتسبت ديمي مور شهرة واسعة بأدوارها الرئيسية في أفلام "الشبح" (1990) و"جي أي جين" (1997) و"ستربتيز" (1996)، فيما اشتهر آشتون كاتشر ببطولته في أفلام كـ"تأثير الفراشة" (2004) و"ما يحدث في فيغاس" (2008).

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية