هل ستشهد بيلاروس جولة جديدة من الاحتجاجات في الربيع؟

أخبار الصحافة

هل ستشهد بيلاروس جولة جديدة من الاحتجاجات في الربيع؟
مظاهرة لأنصار المعارضة في العاصمة البيلاروسية مينسك
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/pxfx

كتب الباحث السياسي البيلاروسي دينيس بوكونكين، في "أوراسيا إكسبرت"، حول نضوج عوامل استياء اجتماعي كبير في بيلاورس، وفرصة ذهبية للتغير قد تفوّتها السلطات الرسمية.

وجاء في المقال: في فبراير، انعقد مجلس الشعب لعموم بيلاروس في مينسك. ولسوء الحظ، لم ترغب السلطات في تحويل الجلسة إلى منتدى نقاش واسع لمناقشة مشاكل البلد الحالية وآفاق التنمية في المستقبل. عقد المجلس في أجواء مواتية للسلطات ولم يقدم أي بدائل لجدول الأعمال الذي اقترحته قيادة البلاد. بل، لم يتم فيه اقتراح خيار محدد لإصلاح الدستور. وبالتالي، لم يتم اقتراح التكوين المستقبلي للبنية الاجتماعية والسياسية للبلد.

في الوقت نفسه، كان لزيادة العبء الضريبي منذ بداية العام 2021 تأثيره السلبي على فئات كبيرة من المواطنين البيلاروسيين. وفي حال الانكماش الاقتصادي، سيؤدي ذلك إلى استياء شعبي واستعداد للنزول إلى الشوارع لدى المزيد من الناس.

المزاج الاحتجاجي لا يزال قائما في المجتمع البيلاروسي. لكنه، في الظروف التي قد يكلف فيها التعبير العلني عن الاستياء ثمنا باهظا، دخل في كمون. وهكذا، ستبقى مينسك الرسمية مغرمة بانتهاج سيناريو القوة لقمع الاحتجاجات، دون حل أسباب استياء السكان، وسوف تستمر في الاعتماد حصريا على الموالين للحكومة الحالية.

بشكل عام، تبدو العودة إلى الاحتجاجات في بيلاروس في الربيع قليلة الاحتمال. لكن إذا لم يتم وضع استراتيجية للتغيير من جانب السلطات، وفي الوقت نفسه، راجعت المعارضة نهجها نحو تطوير استراتيجية واضحة وواقعية لمواجهة مينسك الرسمية، فإن عودة الاحتجاجات تبدو مرجحة للغاية في الصيف.

وفي الوقت نفسه، حتى لو لم تندلع الاحتجاجات في العام 2021، فسوف يستمر استياء جزء كبير من السكان في النضج، الأمر الذي سيكون بمثابة حافز لنشاط الشارع ومحاولات تغيير النظام الدستوري. ولهذا، يتوجب على مينسك الرسمية أن تستغل فترة الراحة التي تشكلت بسبب أخطاء المعارضة واستنفاذ قوة المتظاهرين لحل المشاكل المستعجلة وتوحيد المجتمع.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا