شيكابالا و"آدم" يفسدان تتويج الزمالك بكأس الكونفيدرالية.. الـ"كاف" يفتح تحقيقا حول الفوضى (فيديو)

الرياضة

شيكابالا و
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xl1y

شهدت مراسم تتويج نادي الزمالك المصري بكأس الكونفيدرالية الإفريقية فوضى كبيرة، عقب الفوز على نهضة بركان المغربي (1-0)، مساء الأحد الماضي، ما أثار حفيظة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم.

وقرر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف"، حسب بيان صادر على موقعه الرسمي يوم أمس الاثنين: "إحالة القضية إلى الجهات المعنية واللجان المختصة في الاتحاد للتحقيق فيها واتخاذ الإجراءات التأديبية اللازمة، بشأن ما حدث من سلوك نادي الزمالك ولاعبيه ومسؤوليه وأي طرف آخر في أثناء المباراة وبعدها".

ووقعت أحداث تدافع عقب نهاية المباراة عند البوابة التي تفصل بين المقصورة الرئيسية وأرض الملعب، مما تسبب في تعطيل نزول وزير الشباب والرياضة المصري أشرف صبحي، ورئيس الاتحاد الإفريقي للعبة الجنوب إفريقي باتريس موتسيبي وأعضاء لجنته التنفيذية، إضافة إلى مسؤولي ناديي الزمالك ونهضة بركان للمشاركة في مراسم تسليم الكأس والتي تأخرت قرابة 45 دقيقة.

وفقدت مراسم تتويج الزمالك التنظيم اللازم، في استاد القاهرة الدولي، إذ دخل عدد كبير من الجماهير وأصدقاء اللاعبين أرضية الملعب، للاحتفال، مما تسبب في استياء مسؤولي الـ"كاف".

ولكن المشهد الأبرز تمثل في صعود قائد الزمالك محمود شيكابالا وكذلك المهاجم سيف الجزيري مع نجليهما لمنصة التتويج، الأمر الذي يخالف بروتوكول الـ"كاف".

ومنح شيكابالا ميداليته لنجله آدم بعد مصافحة حسين لبيب رئيس الزمالك وباتريس موتسيبي رئيس الاتحاد الإفريقي، ولم يقتصر الأمر عند ذلك بل تسلم نجل شيكابالا الكأس من رئيس الـ"كاف" في مشهد غير مسبوق بملاعب كرة القدم عبر التاريخ.

ورغم أن مشاهد التتويج تبقى في ذاكرة التاريخ، إلا أن شيكابالا خالف كل قواعد البروتوكول وهي نقطة سلبية رصدها الـ"كاف" في تقاريره بخصوص الفوضى خلال مباراة نهائي الكونفيدرالية بعد التتويج باللقب.

ومن المنتظر أن تقوم لجان المسابقات والانضباط ولجنة الأمن والسلامة في الاتحاد الإفريقي بمناقشة التقارير الواردة من منسقي المباراة واتخاذ القرارات اللازمة.

المصدر: وكالات  

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين في فيتنام: اتخذنا قرارات بشأن دعم الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين البلدين