نجاة قائد عسكري يمني من محاولة اغتيال في عدن

أخبار العالم العربي

نجاة قائد عسكري يمني من محاولة اغتيال في عدنصورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h9wl

نجا اللواء أحمد سيف اليافعي قائد المنطقة العسكرية الرابعة من تفجير استهدفه في مدينة عدن الجنوبية وأدى إلى مقتل أحد مرافقيه الخميس 31 ديسمبر/كانون الأول.

ونقلت وكالة فرانس برس عن مصدر عسكري قوله إن اللواء أحمد سيف اليافعي قائد المنطقة العسكرية الرابعة التابعة للقوات الموالية للحكومة نجا من تفجير عبوة ناسفة زرعت في سيارته، مشيرا إلى أن تفجيرها أدى إلى مقتل أحد مرافقيه.

ولم تعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن التفجير، كما أن المسؤول العسكري لم يشر بأصابع الاتهام إلى أي جهة.

وجاء استهداف اليافعي بعد ساعات من اغتيال قيادي في "المقاومة الشعبية" التي تقاتل إلى جانب قوات هادي، بإطلاق النار على سيارته، ما أدى إلى وفاته مع اثنين من مرافقيه، بحسب مصدر أمني.

وتعيش عدن، ثانية كبرى مدن اليمن، وضعا أمنيا هشا وتناميا لنفوذ جماعات مسلحة بينها جهاديون، منذ استعادت قوات هادي بدعم من التحالف العربي بقيادة السعودية كامل السيطرة عليها في يوليو/تموز الماضي من المتمردين الحوثيين وحلفائهم الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح.

واستفادت التنظيمات الجهادية، سيما "تنظيم القاعدة" وتنظيم "الدولة الإسلامية"، من النزاع في اليمن لتعزيز نفوذها خاصة في جنوب البلاد.

في غضون ذلك أقدم متشددون على إغلاق كلية الهندسة التابعة لجامعة عدن، بعيد معاودتها فتح أبوابها إثر قيام مسلحين أيضا بإغلاقها الثلاثاء لمنع الاختلاط بين الطلاب والطالبات، بحسب ما أفاد شهود، وخططف المسلحون الخميس عميد الكلية صالح مبارك، وفق الشهود.

وكان مسلحون أغلقوا ثلاث كليات بينها الهندسة الثلاثاء، وهم يرددون "ممنوع الاختلاط، قلنا ذلك سابقا". وألمح الشهود إلى أن المسلحين يتبعون زعيم مجموعة مسلحة محلية، معروف بصلاته بالجهاديين.

المصدر: أ ف ب