4 عوامل غير متوقعة كشف عام 2019 ارتباطها بخطر السرطان

الصحة

4 عوامل غير متوقعة كشف عام 2019 ارتباطها بخطر السرطان
صورة تعبيرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/myup

رغم التقدم العلمي وتطور التقنيات الطبية إلا أن العلماء لم يتمكنوا حتى الآن من تحديد الأسباب الدقيقة للإصابة بالسرطان، حيث يحدث المرض بفعل عوامل مختلفة.

ومع تزايد الدراسات والبحوث المتعلقة بالسرطان، تكشف النتائج في كل مرة عن أسباب غير متوقعة ترتبط بالإصابة بهذا المرض الخبيث، من بينها:

1- الجبن المصنوع من حليب البقر يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي:

وأكتوبر الماضي، حث عدد من الأطباء على تعزيز الصحة من خلال التغذية النباتية وتقليل استهلاك المنتجات الحيوانية، خاصة منها الجبن المصنوع من حليب البقر بالنظر إلى نتائج بحث يقول إن منتجات الجبن عالية الدسم مرتبطة بزيادة تصل إلى 53% بخطر الإصابة بسرطان الثدي.

ويُعتقد أن الجبن عامل خطر بسبب الهرمونات المستخدمة لعلاج ألبان الأبقار التجارية، ووجد البحث أن الدهون المشبعة في الجبن تلعب دورا في زيادة معدل الوفيات بالسرطان.

ولكن بشكل عام، فإن الأبحاث حول التأثير الصحي للجبن مختلطة للغاية. إذ وجد تحليل أجري عام 2017 أدلة عن ارتباط الجبن بعدم وجود خطر إضافي للوفاة من أمراض القلب أو الأمراض القاتلة من أي نوع، بما في ذلك السرطان.

وفي الواقع، تم ربط منتجات الألبان قليلة الدسم بالفوائد الصحية، خاصة كجزء من خطط الأكل الصحي مثل النظام الغذائي للبحر الأبيض المتوسط.

2- السجائر الإلكترونية ترتبط بشكل متزايد بالمشكلات الصحية المختلفة بما في ذلك خطر الإصابة بالسرطان:

على الرغم من أن السجائر الإلكترونية توصف كبديل أكثر أمانا للتدخين، إلا أنه من الواضح الآن أن هذه العادة ليست بعيدة عن الخطر.

ومع تسجيل عدد من الوفيات الناجمة عن تدخين السجائر الإلكترونية، يحاول الباحثون تحديد السبب الدقيق الذي يجعلها بهذا الخطر، لكنهم يعتقدون أنها تسبب التهابا في الرئتين والفم، وكلاهما عاملان يرتبطان بزيادة خطر الإصابة بالسرطان.

كما ربطت البحوث التي أجريت على الفئران، المواد الموجودة في أبخرة السجائر الإلكترونية بزيادة خطر الإصابة بالسرطان.

3- أدلة متزايدة تربط اللحوم الحمراء واللحوم المصنعة بأنواع متعددة من السرطان:

توجد مجموعة متزايدة من الأدلة على أن اللحوم المصنعة على وجه الخصوص، ترتبط بزيادة خطر الإصابة بسرطان الكلى والقولون والمعدة، ويرجع ذلك جزئيا إلى النترات المستخدمة للحفاظ على تلك الأطعمة.

كما ارتبطت اللحوم الحمراء بسرطان القولون والمستقيم، حتى عند استهلاكها بكميات معتدلة، وفقا لدراسة نشرت هذا العام.

ووجدت الدراسة أن أي نوع من اللحوم المشوية في درجات حرارة عالية يؤدي إلى تفاعل كيميائي، مكونا لمسرطنات معروفة، حيث تتحد دهون اللحم والعصائر مع الدخان واللهب.

ومع ذلك، أشارت دراسة مثيرة للجدل في سبتمبر إلى أن تناول اللحوم الحمراء واللحوم المصنعة قد لا يزيد في الواقع من مخاطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب وغيرها من الأمراض المزمنة.

وأفادت بأن الفوائد الصحية لخفض اللحوم "ضئيلة" مقارنة بالمتعة التي يتلقاها معظم الناس أثناء تناولها.

4- الشاي الساخن يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بسرطان المريء إذا كنت تشربه في درجات حرارة مرتفعة:

في عام 2019، توصلت إحدى الدراسات إلى أن الشاي الساخن يعد من بين أحدث العوامل المرتبطة بمخاطر السرطان على المدى الطويل.

ووجدت الدراسة أن شرب الشاي الساخن على وجه التحديد قد يضاعف تقريبا، من خطر الإصابة بسرطان المريء.

ومن غير الواضح ما إذا كان المشروب في حد ذاته أم درجة الحرارة هي السبب في إحداث هذا الخطر، لأن الباحثين لم يدرسوا أنواعا أخرى من المشروبات الساخنة.

ومع ذلك، يشك الأطباء في أن الخطر ناتج عن الأضرار الحرارية للمريء، والتي يمكن أن تحدث مع أي طعام ساخن أو مشروب.

ويأتي الشاي نفسه بفوائد صحية، خاصة الشاي الأخضر، المليء بمركبات تسمى الفلافونويد التي ترتبط بصحة أفضل للقلب ويمكن أن تقلل الالتهاب.

لحسن الحظ، يعد حل تناول الشاي دون أن يسبب خطرا أمرا بسيطا، لأنه لا يتطلب سوى السماح للمشروب أن يبرد قليلا قبل تناوله.

المصدر: إنسايدر

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا