تحديد "الدليل القاطع" على تطوّر وانتشار سرطان البروستات

الصحة

تحديد
صورة تعبيرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xk17

اكتشفت دراسة أجرتها جامعة Aarhus في الدنمارك، الجين الذي يحدد ما إذا كان المرضى الذين يعانون من سرطان البروستات سيشهدون انتشار المرض في مواقع أخرى من الجسم.

ويقول البروفيسور المشارك، مارتن ك. تومسن، من قسم الطب الحيوي: "حددنا الجين KMT2C، وهو مهم جدا لانتشار سرطان البروستات، ففقدانه يزيد من خطر الإصابة بالنقائل".

وأضاف: "هذا الجين هو الدليل القاطع على تطور المرض، ويمكن أن يشكل الأساس لفحص المرضى في المستقبل".

وفي الدراسة، استخدم الباحثون تقنية CRISPR-Cas9 لإنشاء نماذج من الفئران معدلة وراثيا، تحتوي على 8 جينات متحولة (تتحور أيضا بشكل متكرر في سرطان البروستات لدى البشر)، بهدف دراسة الوظائف المعقدة المتعلقة بتطور سرطان البروستات، والكشف عن الوظائف الجزيئية للجينات.

وقال تومسن: "طوّرت جميع الفئران نقائل رئوية، وأظهر المزيد من البحث أن فقدان الجين KMT2C كان حاسما في تكوين تلك النقائل".

ويوضح أيضا: "في حين أن العديد من الباحثين الآخرين يعتمدون على تقنية CRISPR لعلاج الأمراض، فإننا نفعل العكس: فنحن نحاول إنشاء نموذج للمرض حتى نتمكن من دراسته. تخبرنا الدراسة ما هي الجينات المهمة لتطور السرطان، ولكن أيضا كيف يمكن استخدام CRISPR في أبحاث السرطان الحديثة".

وتأتي نتائج الدراسة في أعقاب دراستين حديثتين من إسبانيا والولايات المتحدة، حددتا الجينين PRMT7 وCITED2، كمنظمين حاسمين لانتشار سرطان البروستات.

نشرت الدراسة في مجلة Nature Communications.

المصدر: ميديكال إكسبريس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"