شويغو والسيسي يناقشان إجراء تدريبات عسكرية مشتركة وتعزيز التعاون بين القوى الجوية والبحرية

أخبار روسيا

شويغو والسيسي يناقشان إجراء تدريبات عسكرية مشتركة وتعزيز التعاون بين القوى الجوية والبحرية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/652155/

ناقش وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو ونظيره المصري عبد الفتاح السيسي مسألة اجراء تدريبات مشتركة وتعزيز التعاون العسكري بين البلدين.

أكد وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو ان التعاون العسكري بين روسيا ومصر يجب ان يتسم بطابع عملي.

واشار شويغو في ختام محادثاته مع المشير عبد الفتاح السيسي ضمن صيغة 2 + 2 الى ان روسيا تولي اهتماما كبيرا بالعلاقات مع مصر البلد المحوري في المنطقة. وقال " لدينا باع وخبرة في التعاون بين وزارتي دفاع البلدين ونحن مرتاحون لطابع الشراكة للتعاون".

وقد ثبت لقاء وزير الدفاع الروسي مع نظيره المصري المشير عبد الفتاح السيسي سعي البلدين الى تعزيز العلاقات العسكرية. وقال "هذا ناجم عن التحديات التي يواجهها بلدانا واهم هذه التحديات الارهاب". واضاف شويغو ان البلدين سيعملان لمنع وصول أسلحة الدمار الشامل الى متناول العناصر الاجرامية.

وشدد شويغو على ان نتائج المحادثات مع وزير الدفاع المصري تؤكد على تطابق وجهات نظر البلدين من قضايا الأمن على النطاق الاقليمي والدولي. واضاف قوله "نتفق على ان التعاون العسكري يجب ان يتسم بطابع عملي ويساهم في زيادة القدرة القتالية للقوات المسلحة في البلدين".

وناقش الجانبان خلال اللقاء مسائل توسيع تبادل الوفود وإجراء مناورات مشتركة وتدريب العكسريين المصريين في المؤسسات التعليمية العليا التابعة لوزارة الدفاع الروسية. كما نظر الوزيران الروسي والمصري في طرق تعزيز التعاون بين القوات البحرية والجوية في البلدين".

واشار وزير الدفاع الروسي ايضا الى ان هذه الآفاق تتطلب تهيئة قاعدة قانونية متينة. وناقش الطرفان في هذا السياق امكانية اعداد اتفاقات حول تعاون البلدين في المجالات العسكرية والعسكرية التقنية.  

شويغو: موسكو مهتمة بالتعاون العسكري-التقني مع مصر

وقال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو في مستهل لقائه نظيره المصري عبد الفتاح السيسي إن موسكو تراقب عن كثب التطورات في مصر.

وفي مطلع محادثاتهما هنأ شويغو نظيره بمناسة ترقيته الى رتبة مشير، معتبرا أن هذه الترقية تأتي تقديرا لنشاط السيسي في منصب وزير الدفاع من أجل الحفاظ على السلام والاستقرار في البلاد.

وتابع الوزير الروسي قائلا: "إننا نراقب التطورات في بلادكم باهتمام. ونحن معنيون بأن تكون مصر دولة قوية ومستقرة".

ورحب شويغو بإقرار الدستور المصري الجديد في استفتاء شعبي عام، قائلا: "إننا نثمن الجهود من أجل استعادة الاستقرار في البلاد".

وتابع أن موسكو تؤيد الخطوات التي تتخذها وزارة الدفاع المصرية في مجال مكافحة الإرهاب، داعيا في هذا الخصوص الى بحث المواضيع المهمة المتعلقة بالتعاون العسكري والعسكري-التقني بين البلدين، وآفاقه المستقبلية.

بدوره اعتبر السيسي أن زيارته الحالية لموسكو ستعطي دفعة جديدة لتطوير التعاون العسكري-التقني بين مصر وروسيا، مشددا على أن هذا التعاون كان يعتمد دائما على المصالح المتبادلة ويصب في منفعة البلدين.

وأشار وزير الدفاع الروسي في هذا الخصوص الى أن العالم بأكمله والشرق الأوسط يشهد حاليا فترة صعبة. وتابع أن مصر تواجه تداعيات مختلفة في هذه الفترة الحرجة، واخطرها الإرهاب.

وعبر السيسي عن امتنانه للوزير شويغو على حفاوة الاستقبال. وهنأ الجانب الروسي بمناسة انطلاق دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في سوتشي جنوب روسيا، مشيدا بمستوى تنظيم الألعاب.

المصدر: RT + ايتار ـ تاس