"الكنز الدفين".. آلاف الأشخاص يبحثون عن صندوق من الذهب والمجوهرات أخفاه مليونير أمريكي

متفرقات

جبال روكي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/t34c

أخفى تاجر الأعمال الفنية والمليونير الأمريكي فورست فين صندوقا من الذهب والمجوهرات بقيمة مليوني جنيه إسترليني في جبال روكي في عام 2010، ولم يعثر عليه أحد إلى حد الآن.

تظهر تفاصيل القصة المذهلة للمليونير من تكساس، فورست فين، الذي خبأ صندوقا مليئا بالذهب والمجوهرات في منطقة جبال روكي الأمريكية، مثيرا مطاردة عالمية للبحث عن الكنز على مدى 10 سنوات، أنه كان أكثر من مجرد صاحب مال، حسبما ذكرت صحيفة "ميرور" البريطانية.

وربما كان الرجل الذي رحل عن الدنيا عام 2020 غريب الأطوار قليلا، لكن حوالي 350 ألف شخص شارك عام 2010 في البحث عن كنزه الدفين الذي ألمح إليه في قصيدة مؤلفة من 24 سطرا، منفقين ألوف الجنيهات ومتنقلين بين جبال روكي الوعرة.

والملفت أنه بعد عامين من الاعتقاد بالعثور على الكنز، لا يزال مطاردو الكنز غير متقبلين للفكرة، في وقت قد تكون مصداقية الرجل موضع شكوك، وهو الذي أقر بشكل علني عن بيعه فنونا مزورة في غاليري.

وقالت الصحيفة البريطانية إن الرجل أحب المغامرة منذ أن كان طفلا، فقد ترعرع في تمبل بتكساس لكنه أمضى أوقات الصيف في متنزه يلوستون الوطني، مكرسا فصلا كاملا من سيرته للمتنزه واستكشافاته المنتظمة في الجبال.

وبعد إصابته بسرطان الغدد الليمفاوية عام 1988، قرر كتابة سيرة حياته التي نشرها بنفسه بعنوان "تشويق المطاردة".

ووفقا لسيرته، كان طيارا ماهرا في سلاح الجو الأمريكي، ويذكر أنه في إحدى مهماته في فيتنام تم إطلاق النار عليه فوق أدغال نائية، حيث ذكر في مذكراته كيف نجا وإعادته إلى الولايات المتحدة باعتباره الطيار رقم 1500 الذي تم إنقاذه خلال الحرب.

وعند تقاعده عمل كتاجر فنون حيث بدأ تجميع الرسوم والتحف الهندية. 

وقال للصحف إنه أطلق ظاهرة البحث عن الكنز لمنح العائلات سببا للخروج والتوجه إلى الطبيعة.

وعلى الرغم من وفاة خمسة رجال بحثا عن كنزه، لم يلغ المطاردة مطلقا.

وقد انتهى البحث عن الكنز في عام 2020، حيث قيل إن طالب طب عثر على الصندوق وأرسل برهانا بالصور له، لكن لم يجر مشاركة صور أو اسم المليونير المحظوظ الجديد.

وقد كشف فورست بطريقته المشفرة عن موقع الصندوق قائلا: "كان تحت مظلة من النجوم في الغطاء النباتي المورق لجبال روكي، ولم يتحرك من الموقع الذي أخفيته فيه منذ أكثر من 10 سنوات".

المصدر: صحيفة "ميرور" البريطانية

    موافق

    هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا