مخرج نمساوي قد يحقق إنجازا قياسيا في مهرجان كان

الثقافة والفن

مخرج نمساوي قد يحقق إنجازا قياسيا في مهرجان كان مايكل هانيكي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iuxv

يبدو أن المخرج النمساوي، مايكل هانيكي، سيحقق إنجازا قياسيا بالفوز للمرة الثالثة بجائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان السينمائي هذا العام.

وعُرض يوم الاثنين 22 مايو، فيلمه، هابي إند، المشارك في المهرجان، حيث افترض النقاد أن هذا الاسم يعد ضربا من السخرية، نظرا للشهرة التي حققها، هانيكي، بسبب قصص أفلامه الحادة والقاسية في كثير من الأحيان، مثل "فاني غيمز" و"كاش".

ويلعب دور البطولة في فيلم "هابي إند"، كل من الممثلة الفرنسية، إيزابيل أوبير، والممثل الفرنسي، جان لوي تارانتينيو، حيث يحكي الفيلم قصة أسرة متفككة من الطبقة المتوسطة.

وقال تارانتينيو، بعد عرض الفيلم في مهرجان كان: "استغرق تصوير المشهد الأخير في الفيلم 3 أيام، ونهاية الفيلم غامضة ولها عدة احتمالات. عنوان الفيلم "نهاية سعيدة" ربما تكون كذلك وربما لا".

وقال عدة نقاد إن هانيكي (75 عاما)، يكرر أفكاره القديمة، مع العلم أنه فاز بأحدث سعفاته الذهبية عن فيلم "آمور"، من بطولة نفس الممثلين، حيث يواجه فيه تارانتينيو أيضا نهاية حياته.

يذكر أن الممثل البريطاني، توبي جونز، يشارك للمرة الأولى في فيلم للمخرج النمساوي، فيما شاركت، إيزابيل أوبير، حتى الآن في بطولة 4 من أفلامه.

وقال جونز، الذي يؤدي دور خطيب أوبير في الفيلم: "وافقت قبل أن أقرأ السيناريو، وبالطبع سأفعل أي شيء من أجل مايكل هانيكي".

المصدر: رويترز

ديمة حنا