لافروف: الولايات المتحدة تحاول إزاحة روسيا من سوق الطاقة الأوروبية

مال وأعمال

لافروف: الولايات المتحدة تحاول إزاحة روسيا من سوق الطاقة الأوروبية وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jwl7

قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف إن الولايات المتحدة تسعى لإزاحة روسيا من سوق الطاقة الأوروبية عبر دفع أوروبا للاعتماد على الغاز الأمريكي المسال، المتميز بسعره المرتفع.

وجاء تصريح الوزير الروسي في كلمة له بجامعة بلغراد في صربيا اليوم الخميس.

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف
نعلم أن معظم الطروحات المناهضة لروسيا في البلقان بل وفي أوروبا كلها تقف وراءها واشنطن، والهدف منها معروف لنا وهو فرض الهيمنة العسكرية والسياسية والاقتصادية الأمريكية، بما في ذلك عبر محاولة إزاحة روسيا من أسواق الطاقة المحلية وإجبار الأوروبيين على الاعتماد على الغاز الأمريكي الأعلى كلفة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف

وأضاف لافروف أن هذه النهج الأمريكي، والذي كان يوما ما يلقى دعما من قبل بروكسل، له انعكاس سلبي، بما في ذلك على مصالح صربيا، حيث أن بلغاريا رفضت مشروع الغاز الاستراتيجي "السيل الجنوبي" بسبب ضغوطات خارجية.

وأعرب لافروف عن أمله بأن يكون الاتحاد الأوروبي قد استخلص درسا مما حدث، مشيرا إلى اتباع بروكسل مسارا أكثر عقلانية فيما يتعلق بمشروعات هامة مثل "السيل التركي" و"السيل الشمالي- 2".

وعززت روسيا على مدى العقود الماضية موقفها كمورد موثوق لأوروبا، وفي هذا الإطار تسعى لمد أنابيب جديدة لضخ الغاز بهدف ضمان إمدادات مستقرة وآمنة، لكن الولايات المتحدة تحاول عرقلة هذه المشاريع لتسويق غازها المسال لأوروبا.

وفي نهاية عام 2014، قررت موسكو إلغاء مشروع مد أنبوب غاز باسم "السيل الجنوبي" كان من المفترض أن يمتد من روسيا عبر قاع البحر الأسود إلى بلغاربا ومنها إلى صربيا فأوروبا، وذلك بسبب عراقيل من قبل صوفيا، لتخسر دول العبور ومنها صربيا رسوم ترانزيت الغاز.

واستعاضت روسيا عن "السيل الجنوبي" بمشروع "السيل التركي"، الهادف لتزويد المشترين في تركيا وأوروبا بالغاز الروسي، الذي يتميز بسعر منافس إذا ما قورن بالغاز الأمريكي.

المصدر: "إنترفاكس"

فريد غايرلي

 

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا