الفنان المجهول الهوية بانكسي يترك بصمته في غزة

الثقافة والفن

الفنان المجهول الهوية بانكسي يترك بصمته في غزة القطة التي اثارت إعجاب الجمهور على خلفية أطلال غزة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gmca

تسلل الفنان البريطاني "بانكسي" إلى فلسطين لتوثيق ما يمكن توثيقه عن معاناة أبناء قطاع غزة، وليرصد أطلال القطاع المحاصر الناجمة عن الاعتداء الإسرائيلي الأخير، وذلك بتسجيل فيديو قصير.

يبدأ الفيديو بمشهد التقط من طائرة فوق السحاب مرفق بعبارة.. "فليشهد هذا العام اكتشافك وجهة جديدة"، تليها جملة.. "أهلا وسهلا بكم في غزة".

يستمر الفيديو بفتح باب، يبدو وكأنه بوابة يعبر من خلالها السائح إلى عالم غزة، لتصطحب الكاميرا مشاهد الفيديو بجولة سريعة في فلسطين، حيث تماهت الحدود بين غزة والضفة الغربية.

يُسمع في الفيديو قرع طبل يتوقف لوهلة وبدون مقدمات، لكنه سرعان ما يعود مع أول قذيفة تسقط على غزة، وكأن الوتيرة الطبيعية في فلسطين هي تلك التي يحددها وقع طبول الحرب.

كما يصور الفيديو القصير حياة البؤس التي يعيشها الغزيون بسبب الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة والحصار المفروض عليهم من جانبيّ الحدود، كما تظهر في الفيديو عبارات تشير إلى الخسائر التي تكبدتها غزة في الآونة الأخيرة، وإلى حظر دخول الاسمنت المفروض على القطاع، وإلى أعداد المنازل المدمرة.

يستعرض الفنان في هذا الفيديو شيئا من إبداعاته الشخصية كلوحة تظهر لعب أطفال على أرجوحة حول برج مراقبة، وجدارية صغيرة لقطة، علق فلسطيني عليها قائلا إن هذه القطة تخبر العالم بأن الفرح مفقود هنا، وإنها "وجدت ما تلهو به أما أطفال غزة فلا".

دخل الفنان البريطاني المجهول غزة عبر أحد الأنفاق ونشر ما التقطه من صور هناك على موقعه الالكتروني الخاص. وحول هذا الأمر أعرب بانكسي عن استيائه الشديد إزاء تركيز اهتمام الكثير ممن شاهد اللوحات والفيديو القصير على القطة فقط، التي تحولت إلى محور العمل الرئيس، علما أنه في الأساس يهدف إلى لفت أنظار العالم لمعاناة فلسطينيي غزة المحاصرة.

المصدر: RT + "رويترز" + "فيستي رو" + "يوتيوب"

أفلام وثائقية