صائد كائنات غريبة يزعم رصد جسم غامض يحوم فوق شاطئ نيوزيلندا (فيديو)

متفرقات

صائد كائنات غريبة يزعم رصد جسم غامض يحوم فوق شاطئ نيوزيلندا (فيديو)
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ocn6

يعتقد صائدو الأجسام الغامضة الغريبة UFO أنه أصبح لديهم دليلا على أن مركبات فضائية غريبة زارت الأرض، بعد اكتشاف جسم غريب يحوم فوق شاطئ في نيوزيلندا على خرائط غوغل.

ويبدو الجسم الطائر المجهول، معلقا في الهواء فوق شاطئ "سانت كيلدا" في الجزيرة الجنوبية لنيوزيلندا، في صورة غوغل بزاوية 360 درجة.

وحُمّلت الصورة من قبل مستخدم يدعى ديفيد نيوستيد، في عام 2014، ولكنها ظهرت بشكل بارز هذا الأسبوع، بعد أن نشر خبير صيد الكائنات الغريبة، سكوت وارنغ، فيديو عنها يوم الجمعة.

وزعم وارنغ على مدونته ET Data Base، بالقول: "يبدو الجسم الغريب مثل قرص ضخم، أثخن في الوسط العلوي والسفلي. الجسم معدني اللون وليس له أجنحة ولا شيء يشير إلى أنه قد يكون بالونا أو درونا أو طائرة أو أي شيء".

وأضاف أن الجسم كان في "تركيز غير عادي"، وبدا وكأنه يعبث بالهواء من حوله "كما لو أن نظام الدفع الخاص به يغير درجة حرارة الهواء".

وبشكل ملحوظ، اقترح أتباع وارنغ المتحمسين تفسيرات أكثر غرابة للحدث غير المعتاد، مثل كونه طائرة من دون طيار غير عادية، أو خلل في الكاميرا أو حتى حدوث مشكلة من قبل القائم بالتحميل، كما يعتقد بعض المعلقين أنه من المحتمل أن يكون دليلا على أن البشرية تعيش في محاكاة.

وتكهن آخرون بكيفية تشغيل الجسم الغريب وما الذي كان يقوده، في حين أشاد أحد المعلقين بأنه "استثنائي".

وتوصل وارنغ إلى مجموعة من "الاكتشافات" الأخرى في خرائط غوغل، وفي مجموعة من المصادر الأخرى، بما في ذلك صور وكالة ناسا. وعلى الرغم من حماسه، يقول الخبراء إن "مشاهد" الجسم الغريب هذه يمكن تفسيرها عادة بحيلة ذهنية تعرف باسم pareidolia. وهو ميل البشر إلى رؤية أشكال أو أنماط يمكن التعرف عليها، حيث لا وجود لها.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا