الشتاء الروسي و"سلاح المناخ" الأمريكي!

أخبار روسيا

الشتاء الروسي و
جامعة موسكو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/n2nf

أعلن ألكسندر كيسلوف، رئيس قسم الأرصاد الجوية وعلم المناخ في كلية الجيوفيزياء بجامعة موسكو، أن الشتاء البارد سيأتي إلى روسيا إذا تغيرت حالة الضغط الجوي.

وقال كيسلوف في حديث لموقع Nation News، إن استمرار الضغط الجوي المنخفض، يسبب في وضع معين، تدفق تيار الهواء الدافئ. وهذه المنظومة هي مظهر من مظاهر الموجات الكوكبية في الغلاف الجوي. وأضاف "هذه الموجات تتحرك وقد نصبح في الجانب الثاني منها. وحينها ستتدفق التيارات الباردة ويحل الصقيع. أي ستسقط الثلوج ويصبح الجو قارسا ".

وأضاف الخبير، لقد غدا الشتاء الدافئ أمرا طبيعيا منذ ثمانينيات القرن الماضي، وهذا مرتبط بنظام دوران تيارات الهواء الجنوبية- الغربية فوق الأطلسي وأوروبا.

وقال "هذا يسمى المرحلة الإيجابية لتذبذب المناخ في شمال المحيط الأطلسي. ولكن لماذا حدثت الآن وتستمر لفترة طويلة؟ هذا سؤال مهم للغاية ، ولا توجد إجابة عنه". وأضاف لقد أطلق خبراء المناخ على هذه الحالة "شتاء غرب أوروبا".

 ولكن من جانب آخر أعلن أليكسي جورافليوف، النائب في مجلس الدوما "البرلمان" أن هذا التغير في المناخ ناتج عن استخدام الولايات المتحدة لـ "سلاح المناخ"، وقال في تصريح لإذاعة "موسكو تقول"، "تستخدم الولايات المتحدة حاليا كل ما لديها من التكنولوجيات المتقدمة، إنما لا يمكن استخدام سلاح المناخ ضد روسيا مثلا " مشيرا إلى أن دفء الشتاء الحالي ليس صدفة، "نحن نعلم أن الولايات المتحدة استخدمت سلاح المناخ في فيتنام، أي أن تطوير هذا السلاح مستمر، على الرغم من أنه محرم".

ووفقا له، تخفي واشنطن "سلاح المناخ" تحت ستار البحوث. مشيرا إلى أن التغير المفاجئ في المناخ، هو كارثة يسعى لها الأمريكيون.

ويذكر أن يفغيني تيشكوفيتس الخبير في مركز "فوبس" للمناخ، أشار قبل أيام، إلى أن الربيع في روسيا هذا العام سيكون أكثر دفئًا من المعتاد. وأن شهري يناير وفبراير سيكونان دافئين، ولن يأتي الشتاء الحقيقي هذه السنة.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

لماذا لا يستطيع البشر القضاء على السرطان؟