نحو ألفي روسي يقاتلون في صفوف "داعش"

أخبار روسيا

نحو ألفي روسي يقاتلون في صفوف داعش
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gujq

حسب المعلومات الاستخباراتية، يقاتل نحو ألفي مواطن روسي في صفوف تنظيم "داعش" الإرهابي في العراق وسوريا، فيما تشير تقييمات الخبراء إلى أن عددهم يقترب من 5 آلاف شخص.

أعلن رئيس مركز مكافحة الإرهاب التابع لرابطة الدول المستقلة ألكسندر نوفيكوف هذه المعلومات في تصريحات لوكالة "إنترفاكس" الأربعاء 17 يونيو/حزيران.

وفسر نوفيكوف هذا التباين في الأرقام باستمرار عمليات تدقيق المعلومات المتوفرة حول المواطنين الذين يعتقد أنهم توجهوا إلى سوريا.

هذا وحذر المسؤول من احتمال تدهور الوضع العملياتي في بلدان رابطة الدول المستقلة بشكل ملحوظ بسبب أنشطة تنظيم "داعش".

وأوضح قائلا: "بات خطر توسع "الدولة الإسلامية" قريبا للغاية من الحدود الجنوبية للرابطة. وسجلت اشتباكات على الحدود الجنوبية لتركمنستان في مقاطعة بدخشان الجبلية ذاتية الحكم بطاجيكستان".

وتابع نوفيكوف أن بلدان الرابطة تتخذ إجراءات مكثفة من أجل إحباط محاولات تنظيم "داعش" نقل أنشطته إلى أراضها. وفي هذا السياق تعمل الرابطة على تعزيز حدودها الجنوبية وملاحقة الأشخاص الذين حاربوا في صفوف جماعات متطرفة بالخارج.

وذكر المسؤول أن عودة الآلاف من مسلحي "داعش" إلى ديارهم يهدد بتصعيد حاد للوضع في بلدان الرابطة وفي أفغانستان وباكستان. وأضاف أنه من الصعب التنبؤ بمواعيد عودتهم، نظرا لفشل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة في تدمير القواعد الرئيسية للمتطرفين، ومنعهم من تهريب النفط العراقي والليبي، ووضع حد لتدفق المقاتلين الجدد إلى صفوف التنظيم الإرهابي.

كما لم يستبعد نوفيكوف احتمال حصول الإرهابيين على مواد نووية كافية لإنتاج "قنبلة قذرة".

وقال تعليقا على هذا الخطر: "لن يؤدي استخدام مثل هذه القنبلة إلى عواقب مدمرة واسعة النطاق، لكنه يثير الذعر في العالم برمته".

تعليق مراسلنا في موسكو

المصدر: انترفاكس

 

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة