السجن 10 أعوام لبريطاني زود العراق بأجهزة مزيفة للكشف عن المتفجرات والأسلحة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/614555/

أصدر القضاء البريطاني اليوم 2 مايو/أيار حكما بالسجن لمدة عشرة أعوام بحق البريطاني جيمس ماكورميك بتهمة بيع أجهزة مزيفة للكشف عن المتفجرات للحكومة العراقية وحكومات دول أخرى.

أصدر القضاء البريطاني اليوم 2 مايو/أيار حكما بالسجن لمدة عشرة أعوام بحق المواطن البريطاني جيمس ماكورميك بتهمة بيع أجهزة مزيفة للكشف عن المتفجرات للحكومة العراقية وحكومات دول أخرى.

وتقدر أرباح ماكورميك بـ 76 مليون دولار، فيما قال المدعون إن هذه الأجهزة كانت تعتمد على تصميم جهاز صغير يستخدم في البحث عن كرات لعبة الغولف.

وكانت هيئة المحلفين في محكمة أولد بايلي قد أدانت ماكورميك البالغ من العمر 57 عاما في الأسبوع الماضي بتهمة الاحتيال.

وقال قاضي المحكمة لدى تلاوته الحكم النهائي إن "الخدعة القاسية التي نفذها المتهم خلقت شعورا مزيفا من الأمن لدى العراقيين في حين أنها كانت سببا مباشرا في وقوع عدد غير معلوم من القتلى والجرحى".

وأشار إلى أن المتهم نجح في كسب فوائد خيالية رغم أن الأجهزة المزيفة لم تكن لها أية فائدة.

وكان يجري تسويق هذه الأجهزة للحكومات والهيئات الأمنية وتقديمها على أنها تكشف المتفجرات والمخدرات والعاج وحتى البشر.

وتقدر أرباح ماكورميك في العراق وحده بحوالي 56 مليون دولار، كما كان له زبائن في جورجيا والنيجر وبلجيكا وحتى الأمم المتحدة للاستخدام في لبنان.

واعترف المتهم أمام القضاء بأنه باع أجهزة للجيش المصري والشرطة الكينية ومصلحة السجون في هونغ كونغ وحرس الحدود في تايلاند.

وأضاف أن أحد هذه الأجهزة استخدم لتفتيش فندق في رومانيا تمهيدا لزيارة رئيس أمريكي في التسعينيات.

المصدر: "فرانس برس" + "روسيا اليوم"