اليمن.. احتجاجات في الجنوب وأعمال شغب ووقوع إصابات (صور)

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/kr4m

خرج آلاف المتظاهرين بالعاصمة اليمنية "المؤقتة" عدن وبعض المحافظات الجنوبية للاحتجاج ضد الحكومة تلبية لدعوات أطلقها المجلس الانتقالي الجنوبي، حسبما أفاد مراسلنا، اليوم الخميس.

وذكرت وسائل إعلام يمنية وعربية باستمرار الاحتجاجات العارمة التي عمت مدينة عدن، "العاصمة المؤقتة" للحكومة المعترف بها دوليا، ومدنا أخرى في جنوب البلاد.

فيما أوردت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن مجلس الوزراء اليمني عقد اجتماعا برئاسة رئيس الوزراء ، أحمد عبيد بن دغر، لمناقشة "آخر المستجدات الراهنة والاحتجاجات التي تطورت إلى أعمال شغب في مدن ومحافظات جنوب البلاد".

وأدان المجلس "أعمال الفوضى والشغب في العاصمة المؤقتة عدن ومدينة المكلا ومدن أخرى والتي تأتي في ظروف حرجة" تمر بها البلاد.

وأشارت "سبأ" إلى أن المجلس عبّر عن "تفهمه لدواعي غضب المواطنين الذين وجدوا أنفسهم أمام أزمة حقيقية"، ودعا المجلس المتظاهرين إلى التعبير عن مواقفهم بالطرق السلمية.. ودون اللجوء إلى العنف لفرض أي فعاليات على عامة المواطنين".

واستنكر المجلس "محاولة بعض الأطراف تأجيج حالة الفوضى والفلتان والتحريض ضد من لا يستجيب لأجندتها غير السلمية"، مؤكدا أن الحكومة "لن تسمح بالعبث الحاصل في بعض شوارع عدن والمكلا، من قطع للطرقات وإرهاب للتجار، وإجبارهم على إغلاق محلاتهم، تنفيذا للعصيان المدني المزعوم بقوة السلاح والإرهاب الذي دعت إليه الأطراف غير المسؤولة".

ولليوم الرابع، شهدت عدن ومدن محافظتها، إغلاقا للمحلات التجارية والشركات والمصارف والمقار الحكومية. وقطع محتجون معظم الشوارع الرئيسة في مدن المحافظة وأضرموا النار في الإطارات.

وفي مديرية المعلا بمدينة عدن عرقلت الاحتجاجات وصول الموظفين إلى مقار عملهم وطلاب الجامعة إلى كلياتهم، فيما شلت حركة المركبات والسيارات من المدينة وإليها، حسبما نقلت "الأناضول" عن شهود عيان.

وفي المكلا، عاصمة محافظة حضرموت (جنوب)، أصيب 8 أشخاص برصاص قوات أمن يمنية خلال مواجهات نُظّمت للاحتجاج على غلاء المعيشة في ظل تدهور الريال اليمني.

قال مسؤول في قوات الأمن اليمنية لـ"فرانس برس" إن مئات الأهالي خرجوا في تظاهرة جابت شوارع المدينة، احتجاجا على ارتفاع أسعار السلع الغذائية الأساسية. وشهدت مدينة سيئون، ثاني أكبر مدن حضرموت، "عصيانا" مدنيا لليوم الثالث، إذ أغلقت المحلات التجارية وتوقفت المرافق الحكومية عن ممارسة مهماتها.

وفي المظاهرات التي شهدتها مدينة عتق (عاصمة محافظة شبوة)، رفع المحتجون لافتات تندد بالوضع الإنساني المتدهور ودور الحكومة المتقاعس.

المصدر: RT + وسائل إعلام

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

#ليغرب_السوريون_عنا.. هاشتاغ يجتاح بتركيا بعد فوز إمام أوغلو