"لماذا تجمع مصر كل هذه الدبابات؟".. حاخام إسرائيلي يوجه تحذيرا عاجلا لحكومة تل أبيب (فيديو)

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/wtus

حذر الحاخام الإسرائيلي صموئيل إلياهو من تعاظم قوة مصر عسكريا خلال الفترة الأخيرة، داعيا الحكومة الإسرائيلية إلى النظر في هذا الأمر بعين الاعتبار.

وأشار إلياهو في مقطع فيديو موجه للحكومة الإسرائئيلية، نشره موقع srugim الإخباري الإسرائيلي، إلى سلوك المصريين عبر التاريخ منذ اضطهاد شعب بني إسرائيل في مصر في عهد فرعون موسى وحتى يومنا هذا، عل حد قوله.

وتساءل حاخام مدينة صفد وعضو المجلس الحاخامي الرئيسي، الحاخام إلياهو، قائلا: "لماذا تجمع مصر هذا العدد الكبير من الدبابات؟"، وترك الإجابة للقيادة السياسية في تل أبيب.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية تابعة لليمين المتشدد الحكومة الإسرائيلية قد حذرت من خطوات تتخذها مصر حاليا لإفشال كل المخططات الإسرائيلية للسيطرة على المنطقة الحدودية بين قطاع غزة ومصر.

وحذر مركز المعلومات الاستخباراتية ومكافحة الإرهاب الذي يحمل اسم اللواء مئير عميت في تل أبيب من مغبة الخطوات العسكرية المصرية على طول الحدود المصرية مع قطاع غزة.

وقال موقع bhol الإخباري الإسرائيلي، إن حركة حماس نبهت مرارا وتكرار من خطوة إسرائيلية لاحتلال محور "فيلادلفيا" – محور صلاح الدين – وهو المحور المحاذي للحدود المصرية مع قطاع غزة، وأكدت حماس أنها خطوة عملية نحو تهجير الفلسطينيين من القطاع، فيما أكدت وزارة الخارجية المصرية أن مصر تسيطر على حدودها بشكل كامل ردا على مزاعم تل أبيب.

ونقل الموقع العبري الناطق باسم اليمين المتطرف في إسرائيل، عن مصادر مصرية مطلعة لوسائل إعلام عربية ومحلية، قولهم إن مصر بدأت في اتخاذ خطوات جديدة في محاولة لوضع حد للمخططات الإسرائيلية المتعلقة بالأمن في محور فيلادلفيا، وبدأت تسيير دوريات عسكرية برية وجوية على طول المحور.

وبحسب المصادر فإن إسرائيل تضغط على مصر عبر الولايات المتحدة للتوصل إلى اتفاق أمني جديد بشأن محور فيلادلفيا.

وقال الموقع العبري إن مصر لا تقبل الاقتراح الإسرائيلي لأنه ينتهك السيادة المصرية ويعطي إسرائيل حق المراقبة على حدودها بجانب خروقات الحدود والرد عليها بطائرات سلاح الجو .

المصدر: srugim

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"