لماذا أجلت روسيا تطوير قاذفة (باك د. آ.) الاستراتيجية بعيدة المدى؟

العلوم والتكنولوجيا

لماذا أجلت روسيا تطوير قاذفة (باك د. آ.) الاستراتيجية بعيدة المدى؟
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jvnd

نشرت مجلة "Air&Cosmos" الفرنسية معلومات مثيرة عن قاذفة القنابل الاستراتيجية الروسية الواعدة بعيدة المدى (باك د. آ.).

وجاء في مقال نشرته المجلة أن مناقصة تصميم الطائرة طرحت عام 2007، وفازت بها شركة "توبوليف" الروسية، التي وقعت بدورها اتفاقية مع وزارة الدفاع الروسية لإعداد المشروع التصميمي للطائرة لمدة 3 أعوام. وتم إقرار المشروع عام 2013.

وقالت المجلة إن الطائرة الجديدة عبارة عن جناح طائر بوزن 145 طنا، بوسعه نقل حمولة 30 طنا، مشيرة إلى أنها تزن نصف طائرة "تو-160" الاستراتيجية الروسية الحاملة للصواريخ. ويمكن مقارنة وزنها بطائرة "تو-95" (185 طنا) أو "تو -22" (125 طنا).

وقال قائد القوات الجوية والفضائية الروسية، أناتولي ياكوفليف، في ديسمبر عام 2014، إن الطائرة ستحلق بسرعة تقل عن سرعة الصوت. وسيبلغ مدى تحليقها دون أن تتزود بالوقود 15 ألف كيلومتر.

وستزود الطائرة بمحركين تبلغ قوة دفعهما الإجمالية 23 طنا. وكانت شركة "كوزنيتسوف" الروسية للمحركات قد باشرت، عام 2014، بتصميم محرك الطائرة.

وتعهد قائد سلاح الجوي الروسي آنذاك بأن تقلع الطائرة الجديدة عام 2019. لكن قرار تطوير طائرة "تو-160" الاستراتيجية (البجعة البيضاء) حال دون تحقيق ذلك. ثم أعلن نائب وزير الدفاع الروسي، يوري بوريسوف، عن تأجيل مشروع تصنيع قاذفة القنابل الاستراتيجية الواعدة (باك د. آ.).

المصدر: سلاح روسيا

يفغيني دياكونوف

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا