مخاوف ملكية من مقابلة "لا يمكن حظرها" قد تجريها ماركل

مجتمع

مخاوف ملكية من مقابلة
الملكة إليزابيث الثانية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/n27n

كشفت تقارير أن ملكة بريطانيا، إليزابيث الثانية، تخشى من محاولة ميغان ماركل بث شكواها بشأن الحياة الملكية في مقابلة "لا يمكن حظرها".

وقال مصدر في القصر إنه خيار "نووي" في حال استمرار عدم رضى هاري وميغان، بعد محادثات الأزمة اليوم في ساندرينغهام.

وكشف مذيع قناة ITV الإخبارية، توم برادبي، وهو صديق للزوجين، بأن النتيجة "لن تكون جميلة". ويُخشى من قيام دوق ودوقة ساسيكس بإجراء مقابلة يمكن أن تضر بالعائلة المالكة، مثل تلك التي أجرتها والدة الأمير هاري، الأميرة ديانا عام 1995.

وأخبرت ديانا السيد مارتن بشير، أنها عانت من اضطراب الأكل أثناء زواجها من الأمير تشارلز.

وهناك مخاوف أيضا من أن يصف هاري وميغان الأسرة المالكة على أنها "عنصرية"، إذا أجروا مقابلة.

وقال الصحفي، توم برادبي: "لدي فكرة عما قد يجري بثه في مقابلة كاملة لا يمكن حظرها، ولا أعتقد أنها ستكون جميلة".

ويعتبر الحديث عن المقابلة، تهديدا خطيرا للملكة والأمير تشارلز والأمير ويليام، الذين سيلتقون مع هاري اليوم للمرة الأولى، منذ أن أعلن هو وميغان أنهما سيتخليان عن الحياة الملكية.

وأظهر الناس، يوم الأحد 12 يناير، دعمهم للملكة إليزابيث الثانية، وأشادوا بها وهي تغادر الكنيسة في ساندرينغهام.

ومن المتوقع أن يُجرى اتصال مع ميغان أثناء الاجتماع الملكي، حيث تقيم في كندا مع ابنها أرشي البالغ من العمر 8 أشهر، بعد مغادرتها المملكة المتحدة الأسبوع الفائت.

ويشاع أن هاري وميغان قالا إنهما "مستعدان تماما" للتخلي عن الألقاب الملكية، للحصول على الحرية التي يتوقان إليها.

المصدر: ميرور

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا