الجيش السوري وحزب الله يسيطران على كامل جرود عسال الورد

أخبار العالم العربي

الجيش السوري وحزب الله يسيطران على كامل جرود عسال الوردصورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/grky

أفاد مراسلنا الخميس 7 مايو/أيار بأن الجيش السوري ومقاتلين من حزب الله اللبناني تمكنوا من السيطرة على كامل جرود عسال الورد على الحدود بين سوريا ولبنان.

وقالت وسائل إعلام لبنانية إن الجيش السوري وحلفاءه (حزب الله) شنوا هجوما على المسلحين في جرود عسال الورد والجبة في القلمون وسيطر على مرتفع القرنة المؤلف من 3 تلال كانت عبارة عن نقاط ومقار للمسلحين وهي تشرف على وادي الدار ووادي الصهريج.

وذكرت كذلك أن الهجوم أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من الجماعات المسلحة وفرار وانهيارات في دفاعات المسلحين، ما مكن جنود الجيش السوري وعناصر "حزب الله" من بسط سيطرتهم على كامل جرود عسال الورد التي تبلغ مساحتها 45 كم.

کما استهدف الجیش السوري بالمدفعیة الثقیلة والصواریخ مواقع المسلحین في قرنا ووادي الكذاب في المنطقة نفسها، موقعا المزید من القتلی والجرحی فی صفوف المسلحین.

يذكر أن منطقة عسال الورد السورية هي منطقة استراتيجية تطل على بلدات حدودية لبنانية فيها وجود كبير لحزب الله.

وكان مسلحو "جبهة النصرة" وفصائل أخرى متحالفة معها هاجموا الاثنين مواقع للجيش السوري وحزب الله اللبناني في منطقة القلمون شمال العاصمة دمشق.

مقاتلون من حزب الله

وكان توعد أمين عام حزب الله حسن نصر الله المسلحين باستهدافهم في القلمون قائلا: "نحن لن نصدر بيانا رسميا والعملية عندما تبدأ ستتكلم عن نفسها وستفرض نفسها على وسائل الإعلام وحينئذ سيعرف الجميع أن هذه العملية قد بدأت".

اشتباكات عنيفة في منطقة المصنع على الحدود

الى ذلك، دارت اشتباکات عنیفة اللیلة الماضیة بین قوات الجیش السوري ومجموعات مسلحة، فی محیط منطقة المصنع علی الحدود اللبنانیة السوریة، استخدمت فیها الأسلحة الثقیلة، واستمرت حتی ساعة متقدمة من فجر الخميس، أطلقت خلالها القوات السوریة عشرات القنابل المضیئة في سماء منطقة الاشتباکات.

وذکرت مصادر أمنیة لبنانیة أن "مجموعات إرهابیة مسلحة" حاولت التسلل من الجهة اللبنانیة عند منطقة المصنع - الصویري - جدیدة یابوس باتجاه الأراضي السوریة، فاصطدمت بكمین للجیش السوري، ودارت اشتباکات عنیفة بین الطرفین أسفرت عن وقوع العدید من الإرهابیین بین قتیل وجریح.

القضاء على مسلحين من "داعش" في ريف السويداء

وفي ريف السويداء الشمالي الشرقي قضت وحدة من الجيش والقوات المسلحة على إرهابيين من تنظيم "الدولة الإسلامية" خلال عملية نوعية نفذتها.

صورة من الأرشيف

ونقلت وكالة "سانا" عن مصدر عسكري أن "وحدة من الجيش استنادا لمعلومات دقيقة عن تحركات لإرهابيي تنظيم داعش وجهت رمايات نارية مركزة ضد تجمعاتهم وأوكارهم في منطقة تلول الفديين غرب منطقة أصفر بريف السويداء".

وأكد المصدر أن العملية حققت أهدافها بدقة وأسفرت عن "سقوط قتلى بين إرهابيي داعش وتدمير عدد من الآليات وإعطاب أخرى ركب عليها رشاشات متنوعة وأسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم".

وتأتي هذه العملية بعد يوم من إيقاع العشرات من إرهابيي "داعش" قتلى في كمين محكم في محيط تل الخالدية بالريف الشمالي الشرقي للسويداء على أطراف البادية حيث يتسلل إليه إرهابيون مرتزقة عبر الحدود الأردنية والعراقية.

كما أوقعت وحدات من الجيش السوري قتلى ومصابين في صفوف التنظيمات الإرهابية ودمرت لها راجمات ومنصات إطلاق قذائف هاون في قرى مرج خوخة وسلمى وجب الأحمر بريف اللاذقية الشمالي.

تعليق مراسلنا في بيروت:

تعليق الخبير العسكري العميد المتقاعد إلياس فرحات

المصدر: وكالات