"حزب الله" يعلن عن 3 استهدافات لمواقع إسرائيلية وكلمة مرتقبة لنصرالله

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/wyy7

أعلن حزب الله اللبناني اليوم الثلاثاء، تنفيذ 3 عمليات على مواقع إسرائيلية متاخمة لحدود لبنان الجنوبية، في تجدد القصف الإسرائيلي والغارات على بلدات وقرى الجنوب.

وقال حزب الله في بيانات منفصلة إنه استهدف عند الساعة 07:45 من صباح اليوم "‏تجمعا لجنود العدو الإسرائيلي في قلعة هونين بالأسلحة الصاروخية وحقق إصابات ‏مباشرة"، وعند الساعة 9:30 استهدف "‏التجهيزات التجسسية في موقع حدب يارين بالأسلحة المناسبة وأصابها إصابة مباشرة"، وعند الساعة 11:15 استهدف "مبنى ‌‏تابع للشرطة الإسرائيلية في كريات شمونة بالأسلحة المناسبة وأصابه ‏إصابة مباشرة". ‏

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن إسرائيليين أصيبا أحدهما إصابته خطرة بعدما سقطت قذائف صاروخية أطلقها "حزب الله" من جنوب لبنان، نحو مستوطنة كريات شمونة، شمال إسرائيل.

ولفتت إلى أن مروحيتين عسكريتين نقلتا مصابين من الحدود الشمالية إثر قصف حزب الله الأخير.

يأتي ذلك، بينما تجدد القصف الإسرائيلي على قرى وبلدات جنوب لبنان، وأفادت مراسلتنا بأن قصفا مدفعيا اسرائيليا استهدف بلدة الناقورة واللبونة وأطراف بلدات علما الشعب ويارين وأطراف بلدات الجبين وشيحين في القطاع الغربي جنوب لبنان، كما قامت القوات الإسرائيلية بتمشيط بالأسلحة الرشاشة الثقيلة باتجاه بلدة الوزاني في القطاع الشرقي جنوب لبنان.

ونفذ الطيران الحربي الإسرائيلي غارة جوية استهدفت بالصواريخ بلدة رامية في القطاع الغربي جنوب لبنان، كما حلق طائرات الاستطلاع الإسرائيلية بشكل مكثف في أجواء الجنوب اللبناني.

وأظهر مقطع فيديو، آثار الدمار في بلدة بليدا الحدودية نتيجة القصف الإسرائيلي المتواصل عليها.

وفيما يطل الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله اليوم الثلاثاء، عند الساعة الثالثة بعد الظهر بتوقيت بيروت للحديث في آخر مستجدات الميدان،  علق المتحدث باسم اليونيفيل أندريا تينيننتي لمراسلة RT في بيروت، على التقارير الإعلامية المتداولة حول تنبيه قوات الطوارئ الدولية العاملة جنوب لبنان "اليونيفيل" للجيش اللبناني، بأن تل أبيب باتت تعتبر مدينة النبطية ضمن الدائرة الحمراء للاستهدافات، وقال: "لقد اطلعت على التقارير وبصراحة لست على علم بأي محادثة محددة بين القوات المسلحة اللبنانية واليونيفيل فيما يتعلق بما تم الإبلاغ عنه".

وأضاف "إن قوات اليونيفيل تلتقي في كثير من الأحيان مع شركائها الاستراتيجيين (القوات المسلحة اللبنانية) لمناقشة العديد من القضايا المتعلقة بالأمن والسلامة على طول الخط الأزرق وتكون هذه المحادثات سرية".

 في غضون ذلك، شيع حزب الله ثلاثة من مقاتليه كانوا قد قتلوا أمس بغارة إسرائيلية على بلدة طلوسة الحدودية.

ومنذ اندلاع الحرب في قطاع غزة في السابع من أكتوبر، تشهد الحدود اللبنانية-الإسرائيلية تبادلا يوميا للقصف بين حزب الله وإسرائيل، ما أثار خشية دولية من توسع نطاق التصعيد ودفع مسؤولين غربيين إلى زيارة بيروت والحض على التهدئة.

ويعلن الحزب استهداف مواقع ونقاط عسكرية إسرائيلية دعماً لغزة و"إسنادا لمقاومتها".

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا