مبعوث الرئيس الفرنسي ينهي زيارته لبيروت دون إحراز تقدم في أزمة الشغور الرئاسي

أخبار العالم العربي

مبعوث الرئيس الفرنسي ينهي زيارته لبيروت دون إحراز تقدم في أزمة الشغور الرئاسي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/vkg4

قال مبعوث الرئيس الفرنسي إلى لبنان جان-إيف لودريان السبت إن "الوقت لا يعمل لصالح لبنان"، في ختام زيارة لبيروت أجراها لتحفيز الحوار بغية إنهاء أزمة الشغور الرئاسي في هذا البلد.

وقال لودريان في بيان "سأعود مجددا إلى بيروت في القريب العاجل لأن الوقت لا يعمل لصالح لبنان".

والتقى لودريان الذي وصل بيروت الأربعاء، مسؤولين سياسيين بارزين لمحاولة إقناعهم بالتغلب على خلافاتهم وتمهيد الطريق لانتخاب رئيس للجمهورية.

وأضاف "سوف أعمل على تسهيل حوار بناء وجامع بين اللبنانيين من أجل التوصل إلى حل يكون في الوقت نفسه توافقيا وفعالا للخروج من الفراغ المؤسساتي والقيام بالإصلاحات الضروريّة لنهوض لبنان بشكل مستدام".

الجمعة، التقى لودريان سفراء الولايات المتحدة وفرنسا والسعودية ومصر وقطر.

وأجرى أيضًا محادثات مع مرشحين محتملين للرئاسة.

تقود فرنسا، بلا جدوى، منذ أشهر حراكًا لتسريع انتخاب رئيس في لبنان.

وقرر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في السابع من يونيو تعيين لودريان مبعوثا خاصا للبنان للمساعدة في إيجاد حل "توافقي وفعال" للأزمات اللبنانية المتتالية.

ومنذ انتهاء ولاية الرئيس السابق ميشال عون في نهاية أكتوبر، فشل البرلمان 12 مرة في انتخاب رئيس على وقع انقسام سياسي يزداد حدّة بين حزب الله وخصومه. ولا يحظى أي فريق بأكثرية تمكّنه منفرداً من إيصال مرشحه إلى المنصب.

ومنذ أشهر، تدير البلاد حكومة تصريف أعمال عاجزة عن اتخاذ قرارات ضرورية.

المصدر: أ ف ب

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين من الصين: لا خطط حاليا لتحرير خاركوف