وكالة الأنباء الإسبانية: سفير إسرائيل في المغرب يؤكد تأييد تل أبيب مفاوضات مباشرة لحل نزاع الصحراء

أخبار العالم

وكالة الأنباء الإسبانية: سفير إسرائيل في المغرب يؤكد تأييد تل أبيب مفاوضات مباشرة لحل نزاع الصحراء
السفير الإسرائيلي لدى للمغرب ديفيد غوفرين ووزير خارجية إسرائيل يائير لابيد
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rkvt

أكد سفير إسرائيل في المغرب، ديفيد غوفرين، أن تل أبيب تدعم "المفاوضات المباشرة" بين أطراف النزاع في الصحراء الغربية لإيجاد "حل سلمي" للنزاع بين الرباط وجبهة البوليساريو.

وصرح ديفيد غوفرين خلال مقابلة مع وكالة الأنباء الإسبانية بأن إسرائيل تدعم أي حل سلمي للنزاعات، موضحا أنه من حيث المبدأ، تدعم تل أبيب المفاوضات المباشرة بين جميع الأطراف المعنية، والمهم هو إيجاد حل سلمي لجميع النزاعات، دون أن يتطرق في حديثه عن السيادة المغربية على الصحراء الغربية.

وردا على سؤال "هل العلاقات بين المغرب وإسرائيل بمعزل عن الموقف الأمريكي من نزاع الصحراء"، قال السفير الإسرائيلي "إن العلاقات بين البلدين مستقلة ولها جذور تاريخية وثقافية واجتماعية، لهذا السبب نركز جهودنا على توطيد العلاقات الثنائية في جميع المجالات".

وأكد الدبلوماسي أن المغرب نموذج للتعايش والتسامح بين اليهود والمسلمين، ولهذا السبب تقوم العلاقات الثنائية بين المغرب وإسرائيل على روابط تاريخية متينة بين الشعب المغربي والشعب اليهودي، مبينا أن العلاقات الثنائية مبنية على الأخلاق والقيم والرؤية المشتركة في مختلف المجالات.

وأوضح ديفيد غوفرين بشأن تعيين المغرب سفيرا في إسرائيل أو تبادل السفراء أي فتح المغرب سفارة رسميا، أنه لا يوجد تاريخ محدد، مضيفا: "كما هو معروف لقد جرى تعييني منذ أسبوعين سفيرا لإسرائيل في المغرب ونتمنى من المغرب تعيين سفير له عما قريب".

وفي موضوع تسبب للمغرب في مشاكل مع عدد من شركائه وهي الاتهامات التي تعرض لها باستعمال برنامج التجسس الإسرائيلي بيغاسوس، سألت وكالة "إيفي" ديفيد غوفرين حول اقتناء المغرب البرنامج المذكور، حيث رفض الدبلوماسي الإسرائيلي إبداء أي تعليق واكتفى بالقول حرفيا "أفضل عدم الرد على هذا السؤال"، كما نفى في الوقت ذاته عن امتلاكه معلومات حول استعمال المغرب لطائرات مسيرة في المناوشات الحربية مع جبهة البوليساريو في الصحراء.

المصدر: وكالة "إفي" الإسبانية

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا