مدفيديف: لم يكن هدفنا "إعدام" سآكاشفيلي

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/km6o

في الذكرى السنوية العاشرة للعدوان الجورجي على أوسيتيا الجنوبية، أوضح رئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف سبب وقف الجيش الروسي تقدمه باتجاه العاصمة الجورجية بعد دحر جيش سآكاشفيلي.

وقال مدفيديف، الذي تولى الرئاسة الروسية في عام 2008، في حديث لصحيفة "كوميرسانت" أمس الاثنين، إن أهداف روسيا لم تشمل دحر الجيش الجورجي أو "إعدام" سآكاشفيلي، وإنما طرد القوات الجورجية من أوسيتيا الجنوبية وإعادة الأمن والنظام إلى تلك المنطقة.

وأضاف: "أعتقد أنني كنت على حق عندما قررت التحلي بضبط النفس وعدم التصعيد".

وذكر مدفيديف، أن تجنب التصعيد العسكري أتاح تهدئة الوضع في أوسيتيا الجنوبية وأبخازيا، والعودة إلى خفض التوتر في العلاقات مع أعضاء الاتحاد الأوروبي ودول أخرى.

وكان الجيش الجورجي اجتاح في 8 أغسطس أوسيتيا الجنوبية، التي أعلنت أسوة بأبخازيا انفصالها عن تبليسي منذ بداية التسعينيات، في محاولة لحسم الخلاف عسكريا، وهاجم في عمليته هذه قوات حفظ السلام الروسية المتمركزة على خط التماس بين الجانبين.

وردت موسكو على العدوان الجورجي بإرسال قواتها إلى أوسيتيا الجنوبية، وصدت الهجوم الجورجي وتقدمت إلى عمق جورجيا باتجاه عاصمتها تبيليسي بهدف إبعاد الجيش الجورجي عن الحدود مع أوسيتيا الجنوبية.

واختارت موسكو عدم تطوير الهجوم لإفساح المجال أمام الجهود الدبلوماسية لتسوية الأزمة، معلنة بعد أيام من العدوان الجورجي عن اعترافها بأوسيتيا الجنوبية وأبخازيا جمهوريتين مستقلتين.

المصدر: وكالات

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

لقاء خاص لـRT Online مع إيزيدية هربت من "داعشي" في العراق فقابلته في ألمانيا!