بلكنة عربية

أخبار الصحافة

بلكنة عربية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mwon

تحت العنوان أعلاه كتب إيغور زوبكوف (من الدوحة) في "روسيسكايا غازيتا" حول المشاركة الروسية في منتدى الدوحة، وآفاق التعاون بين روسيا وقطر.

وجاء في المقال:

"سوف تشارك مؤسسة "روسكونغرس" في إنشاء صندوق استثمار بمبلغ يصل إلى 300 مليون دولار، وهو ما أعلن عنه في جلسة "منتدى سانت بطرسبرغ الاقتصادي الدولي" بمنتدى الدوحة، الذي عقد في قطر.

ولم يتم الكشف بعد عن الشركاء المحتملين ممن تقدموا بمبادرات لـ "روسكونغرس"، بينما أعلن رئيس المؤسسة، ألكسندر ستروغليف عن "دعمه للصندوق وشركاته الاستثمارية من خلال منصات الاتصال الخاصة بالمؤسسة، أما بالنسبة للشركات الناشئة والمستثمرين، فإن هذا العرض يعد مناسبا للمشاريع ضمن إطار الأحداث التي تنظمها المؤسسة". وأضاف: "إن الأمر يستحق الكثير من جانبنا، ونأمل أن يخلق زملاؤنا أداة نقدية مناسبة تمكن المشروعات المتقدمة من خلال تصفيات محددة من الحصول على استثمارات".

وأضاف ستروغليف: "إن الجانب القطري مهتم أيضا بهذه المبادرة، ولديه تفويض وموارد، ومهمة الشركات الروسية هي تقديم مشروعات عالية الجودة، بعضها يمكن تنفيذها في قطر نفسها، حتى تصبح المؤسسة بمثابة بنية تحتية دولية، وقطر لديها ما يسمح بحدوث ذلك".

من جانبه علق الرئيس التنفيذي لوكالة ترويج الاستثمار القطرية، الشيخ علي بن الوليد آل ثاني، بأن قطر "مهتمة بشكل خاص بالمشروعات المتعلقة بزيادة إنتاجية العمل، وتقنيات تكنولوجيا المعلومات وإنشاء المدن الذكية".

ووفقا لدراسة بعنوان "بارومتر المضاربات 2019" Venture Barometer ، فإن ثلث المشاركين في سوق رأس المال الاستثمارية الروسية يعولون على استثمارات من الدول الآسيوية والعربية، إلا أن هذه السوق تمكنت، عام 2019، من اجتذاب 2% فقط من الذين تم استطلاع آرائهم. ومن الواضح أن هناك خططا لجذب المستثمرين من الشرق الأوسط وآسيا، إلا أن سوق المضاربين الروس لا زالت لا تجد ما يعرضها على هؤلاء المستثمرين".

وقد وقع ستروغليف وآل ثاني اتفاقية حول إنشاء مجموعة عمل لتنسيق الأنشطة في مجال الاستثمار والمشروعات التجارية".

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا