مصادر طبية: حالة الطبيب الروسي الذي أصيب في حلب مستقرة

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iacj

أفاد أطباء في معهد بوردينكو بموسكو بأن طبيب الأطفال الروسي الذي أصيب بجراح بليغة جراء استهداف المستشفى العسكري الروسي في حلب، هو في حالة مستقرة ولا يهدد حياته أي خطر.

وأكد الأطباء مساء الثلاثاء 6 ديسمبر/كانون الأول أن الطبيب المصاب، العقيد فاديم أرسينتييف، نقل إلى العاصمة الروسية من قاعدة حميميم في وقت سابق من نفس اليوم لإجراء عملية جراحية.

وأكد كبير أطباء التخدير في معهد بوردينكو فاليري ستيتس للصحفيين أن الأطباء يتوقعون ليس فقط أن يعود الطبيب المصاب في القريب العاجل إلى الأنشطة الكاملة فحسب، بل وأن جراحه لن تنعكس بأي شكل على صحته.

يذكر أن العقيد، البروفيسور فاديم أرسينتييف البالغ 53 عاما من العمر هو كبير أطباء الأطفال في وزارة الدفاع الروسية وعمل على مدى 3 عقود في الظروف الميدانية من أجل تخفيف معانات الأطفال المتضررين من جراء الصراعات المسلحة المختلفة في شتى أنحاء العالم.

فاديم أرسينتييف، الطبيب الروسي الذي أصيب في حلب

وأصيب أرسينتييف أثناء تأديته مهامه جراء استهداف المسلحين مستشفى عسكريا متنقلا روسيا في حلب، ما أودى بحياة زميلتيه، الممرضتين نديجدا دوراتشينكو وغالينا ميخايلوفا.

تجدر الإشارة إلى أن مهمة الطبيب الروسي هذا إلى سوريا كانت الثانية من نوعها، وأصر أرسينتييف، بعد مهمته الأولى على ضرورة عودته إلى سوريا لمواصلة عمله في هذه البلاد التي يعاني سكانها من أزمة دموية منذ أوائل ربيع عام 2011.

وقبل أيام من إصابته، ساعد أرسينتييف في نقل 6 أطفال مصابين سوريين إلى روسيا لتلقي العلاج.

وتمنى العديد من سكان روسيا للطبيب الروسي المصاب الشفاء العاجل، ضمن رسائل ينشرونها على صفحات أرسينتييف في مواقع تواصل اجتماعي.

المصدر: RT + وكالات

أندريه بودروف