دميرطاش: لم أتقدم لموسكو بأي طلب باسم أكراد سوريا

أخبار العالم

دميرطاش: لم أتقدم لموسكو بأي طلب باسم أكراد سورياصلاح الدين دميرطاش رئيس حزب الشعوب الديمقراطي التركي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h9e3

ذكر صلاح الدين دميرطاش رئيس حزب الشعوب الديمقراطي التركي أنه لم يمثل خلال زيارته الأخيرة لموسكو حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري، ولم يتقدم بأي طلب باسم أكراد سوريا.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده بقاعة اجتماعات كتلة حزبه النيابية في البرلمان التركي بأنقرة الجمعة 25 ديسمبر/كانون الأول، وأشار دميرطاش أنه سيشارك في اجتماع "مؤتمر المجتمع الديمقراطي"، الذي سيعقد في ديار بكر جنوب شرقي تركيا.

وأضاف دميرطاش "سنجري مناقشة شاملة لمضمون الحكم الذاتي، الذي نُعرّفه بأنه نهج جديد للدولة ونموذج إداري في تركيا، إلى جانب قضايا تتعلق بحظر التجول والاشتباكات"، بحسب تعبيره.  

وفي معرض رده على سؤال لأحد الصحفيين حول ما إذا سينسحب من البرلمان على خلفية اتهام أردوغان له بالخيانة عقب تصريحاته في روسيا، قال دمرطاش "حين أسقطت الطائرة الروسية، نحن المعارضة لم تكن لدينا أية معلومات، ولم نشارك في القرار، نحن وعدنا شعبنا في الانتخابات بأننا سندافع عن السلام"، وتابع متسائلًا "خنَّا مَن.. وماذا.. هل معارضة السياسة الخارجية الخاطئة، التي أمرت بإسقاط مقاتلة لسبب مجهول يعتبر خيانة؟، حين أسقطت المقاتلة، قلنا أن عملية الإسقاط كانت خطوة خاطئة، وكررنا ذلك في موسكو والولايات المتحدة، وليس على جدول أعمالي شيء اسمه انسحاب من البرلمان".

وحول موقفه من النظام الرئاسي في حال كان على جدول أعمال اجتماعه مع رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو في الـ 30 من الجاري، قال دميرطاش أن "الإدارة الذاتية والحكم الذاتي والإدارة المحلية، هي مفاهيم تتناقض مع حكم الرجل الواحد، وأن الإدارة الذاتية هي نموذج يتناقض مع النظام الرئاسي والديكتاتورية".

وأضاف دميرطاش "حين يطالب حزب الشعوب الديمقراطي التركي بالإدارة الذاتية، يُفهم على أنه انفصال عن تركيا، أنتم هل تفكرون هكذا؟".

وأكد الزعيم التركي أن الحكم الذاتي لا يشكل تهديداً، بل هو مضادٌ للتحول إلى نظام ديكتاتوري، وأضاف "إذا قيل للأكراد لا تستطيعون طلب حكم ذاتي أو نظام فيدرالي وصلاحيات إضافة للبلديات، حينها سيذهبون نحو الانفصال، ووقتها سيميل الأكراد إلى مناقشة الانفصال، وهذا ليس بيدنا".

ونفى دميرطاش أنه ذهب إلى موسكو من أجل طلب دعم لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري الذي يحارب مسلحوه تنظيم داعش، وأضاف "نحن كحزب الشعوب الديمقراطي، ناقشنا السياسات الداخلية في تركيا ورؤيتنا للحل في سوريا".

وشدد زعيم حزب الشعوب الديمقراطي أن على الشعب السوري أن يحدد مستقبله بنفسه، وكذلك إذا أراد العالم أن يتخلص من داعش فعليه أن يدعم القوات المحلية الكردية هناك.

المصدر: الأناضول