شفيق: الرئيس المنتخب سيؤدي اليمين أمام المجلس العسكري وليس أمام مجلس الشعب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/587473/

أكد الفريق أحمد شفيق، المرشح للرئاسة في مصر، أن الرئيس المنتخب سيؤدي اليمين أمام المجلس العسكري وليس أما مجلس الشعب. وأطلق شفيق رزمة من التعهدات السياسية لشباب مصر، واعدا بأن يقدم لهم كافة الحريات السياسية وإشراكهم في الحكم وعدم ملاحقة أي مواطن لانتمائه السياسي أو الديني.

أكد الفريق أحمد شفيق، المرشح للرئاسة في مصر، أن الرئيس المنتخب سيؤدي اليمين أمام المجلس العسكري وليس أما مجلس الشعب. جاء هذا التصريح في أعقاب اتخاذ المحكمة الدستورية قرار بعدم دستورية قانون العزل السياسي وحل البرلمان المصري لعدم قانونية انتخاب ثلث أعضائه.

وقال شفيق في خطاب متلفز أمام مؤيديه في القاهرة يوم 14 يونيو/حزيران إنه في حال انتخابه رئيسا سيرفع شعار "مصر للجميع وبالجميع دون إقصاء أو إبعاد لأحد".

وتعهد بأنه "لن تكون هناك ملاحقة أمنية لشاب أو متدين ملتزم".

ووصف المرشح لرئاسة مصر منافسه في سباق الرئاسة محمد المرسي بأنه "شريك لا خصم"، مؤكدا أنه دعاه "لمنافسة شريفة"، ودعا جميع المصريين الى تحقيق المصالحة الوطنية.

وشدد على أن مصر "تحتاج حاليا إلى قيادة ورجولة القيادة، وحين يتحقق الأمن ستعود الاستثمارات إليها".

وأطلق شفيق رزمة من التعهدات السياسية لشباب مصر، واعدا اياهم ان يكونوا "شركاء في الحكم"، وأن "يوفر فرص العمل لكل شاب". كما تعهد "بضمان حرية التظاهر والتعبير للشباب في الميادين وعلى شبكة الإنترنت، وكافة وسائل التعبيرالأخرى"، و"بمشروع وطني عملاق لإسكان الشباب وإقامة مراكز شباب نموذجية بكل قرية"، و"بتمثيل مشرف للشباب في الحكومة الجديدة"، و"نظام انتخابي جديد يتيح تمثيلهم".

كما تعهد شفيق بإطلاق عدد من المشاريع التنموية الكبرى، لا سيما في الصعيد المصري، الذي قال إنه سيعين في حال فوزه مفوضا رئاسيا لشؤونه.

وصرح بأنه يشعر "بمشاكل الشباب والأسرة المصرية، والفلاح، ومعاناة الجميع من الأسعار"، ووعد بمعالجة المشاكل الاقتصادية والاجتماعية الملحة، وبخاصة زيادة أجور أعضاء هيئة التدريس وتوفير التأمين الصحي في المناطق القروية ومكافحة البطالة.

ووصف المرشح قرار المحكمة الدستورية ببطلان قانون العزل السياسي بأنه "قرار تاريخي"، مشيرا إلى أن هذا يعني انتهاء "عصر تصفية الحسابات وأسلوب تفصيل القوانين". وأضاف أن هذا الحكم "أثبت أنه لا ينبغي لأي سلطة أن تحتكر".

وأكد أنه يرى مصر "دولة مدنية تقوم على احترام مبادئ الدستور والمواطنة"، وأن يمثل البرلمان المصري بشكل حقيقي كافة فئات الشعب.

وأشاد بدور المجلس العسكري الذي "عبر بمصر بسلام رغم الظروف العصيبة"، على حد قوله.

المزيد في حديث موفد قناة "روسيا اليوم" الى القاهرة

الأزمة اليمنية