فيسبوك ترد على انتقادات مسؤولها السابق

العالم الرقمي

فيسبوك ترد على انتقادات مسؤولها السابق
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jm9u

بعد الانتقادات اللاذعة التي وجهها مسؤول تنفيذي سابق في فيسبوك وقوله إن "الموقع يدمر المجتمع"، رد عملاق المواقع الاجتماعية مدافعا عن نفسه.

وصرح تشاماث باليهابيتيا، الذي كان نائب رئيس قسم نمو المستخدمين في الشركة، في مقابلة أجراها مؤخرا بأنه يشعر بالذنب الكبير تجاه فيسبوك.

والآن ترد فيسبوك على تعليقاته قائلة، إنها تطورت في السنوات الماضية منذ رحيل باليهابيتيا، وتحاول فهم كيف يؤثر الموقع على رفاهية المستخدمين.

وقال متحدث باسم فيسبوك: "لقد رحل شاماث عن الشركة منذ أكثر من 6 سنوات. وعندما كان في فيسبوك، ركزنا على بناء تجارب مجتمعية جديد وزيادة نمو الموقع في جميع أنحاء العالم. وكانت فيسبوك شركة مختلفة جدا في ذلك الوقت، وأدركنا مع نموها ازدياد حجم مسؤولياتنا أيضا. ونحن نأخذ دورنا على محمل الجد لتحسين الموقع".

وفي وقت سابق من هذا العام، غيرت فيسبوك بيان مهمتها إلى: "أعط الناس القدرة على بناء المجتمع وتقريب العالم من بعضه البعض".

ويذكر أن بيان مهمتها الأصلي كان "إعطاء الناس القدرة على المشاركة وجعل العالم أكثر انفتاحا وتواصلا". كما غيرت الشركة شعارها في عام 2014، من "التحرك السريع وتغيير الأشياء"، إلى "التحرك بسرعة مع بنية تحتية مستقرة"، وهي خطوة تدل على زيادة مستويات النضج.

ويُظهر رد فيسبوك على باليهابيتيا، مدى إدراك الشركة للنقد الواسع الذي يحيط بها. وجاء في بيان الشركة أيضا: "لقد قمنا بالكثير من العمل والبحوث مع خبراء خارجيين وأكاديميين لفهم آثار خدمتنا على رفاهية المجتمع، ونستخدم البحوث لتطوير منتجاتنا".

وأضاف البيان: "نقوم باستثمارات كبيرة في التكنولوجيا والبحوث، وكما قال مارك زوكربيرغ بخصوص الأرباح الأخيرة، نحن على استعداد للحد من الربحية للتأكد من صحة الاستثمارات".

المصدر: إنديبندنت

ديمة حنا

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا