نشاط "ممتع" يلعب "دورا كبيرا" في الحد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب!

الصحة

نشاط
صورة تعبيرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/t5lv

عند التفكير في التدخلات لتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، قد يستحضر عقلك نكهات الطعام الصحي أو تمرينا مكثفا. ومع ذلك، شارك الدكتور مايكل موسلي بأن الحد من المخاطر قد يكون "ممتعا".

وقال الطبيب في بثه الصوتي "Just One Thing": "نحن نفعل شيئا من شأنه تحسين ذاكرتنا، وتعزيز مزاجنا ونظام المناعة لدينا، وتعزيز صحة القلب والدماغ. أهم شيء هو المرح - نحن نرقص".

وبينما قد تعتقد أنك بحاجة إلى تدريب لتصل إلى الرقص بشكل صحيح، قال الدكتور موسلي إن العكس هو الصحيح.
بالإضافة إلى ذلك، حتى البحث الذي يؤكد الفوائد الصحية لهذا النشاط "الممتع"، نظر إلى الراقصين الهواة.

وأوضح الطبيب: "يمكن للرقص، على سبيل المثال، أن يلعب دورا كبيرا في الحفاظ على صحة قلوبنا وأدمغتنا مقارنة بالأنشطة الأخرى. الرقص مرتبط بانخفاض خطر الإصابة بالسكتة الدماغية أو النوبات القلبية في دراسة استمرت 12 عاما على 50000 بالغ".

ولشرح العلم الكامن وراء الكيفية التي يقلل بها النشاط من مخاطر الإصابة بأمراض القلب، دعا موسلي الدكتورة جوليا كريستنسن للمساعدة.

وشاركت الخبيرة بأن الرقص يقدم فوائد كثيرة، بما في ذلك عوامل الحماية "الهامة" ضد الإصابة بأمراض القلب في الشيخوخة.

ومع ذلك، يمكنه أيضا تحسين صحة قلبك في حياتك اليومية. وقالت: "كثير من الناس لا يعتبرون الرقص تمرينا بدنيا مهما، لكن الرقص في الواقع يجعل نبضات قلبنا تزيد عن 140 نبضة في الدقيقة - وهذا يجعله تمرينا هوائيا. ومن المهم جدا أن نقول إننا نتحدث هنا عن الرقص الترفيهي، وهذا هو الرقص المرتبط بزيادة الآثار الصحية".

وأوضحت كريستنسن أن الرقص أثبت أيضا أنه يقلل من ارتفاع ضغط الدم، أحد أكثر عوامل الخطر المعروفة للنوبات القلبية والسكتات الدماغية. وهذا يعني أن تقليل قراءتك يمكن أن يقلل بالتالي من مخاطر هذه الحالات الطارئة الخطيرة.

وقالت: "لذا فإن الآليات التي يكون للرقص بها هذه التأثيرات القوية قد تكون تقليل الإجهاد التأكسدي. وهناك دراسات قارنت بين الأشخاص الذين يستمعون إلى الموسيقى فقط والناس الذين يرقصون مع الموسيقى. وهناك انخفاض في مستويات هرمون التوتر بعد الجلسة التي تتضمن الرقص. لذلك، نحن نعلم أن وجود هرمون التوتر في الدم لفترة طويلة يقلل من تنظيم جهاز المناعة لدينا. إنه يجعلنا أكثر عرضة للإصابة بالأمراض، ولكن له أيضا تأثير سلبي للغاية على صحة القلب والأوعية الدموية".

ومن القلب إلى صحة الدماغ، يقدم الرقص مجموعة متنوعة من الفوائد لجسمك بينما يكون ممتعا.

وأضاف موسلي: "أعتقد أن الرقص حقا هو أحد أفضل الطرق للحفاظ على صحة جسمك وعقلك. الرقص حتى لمدة 10 دقائق فقط في اليوم هو مجرد شيء واحد يمكنك القيام به اليوم وسيشكرك قلبك وعقلك وحتى محيط خصرك".

المصدر: إكسبريس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا