مكتبة الإسكندرية تقدم أوبرا "كارمن" للمرة الأولى

الثقافة والفن

مكتبة الإسكندرية تقدم أوبرا
قائد أوبرا "كارمن" بمكتبة الإسكندرية المايسترو/ ناير ناجي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rtkw

تقدم مكتبة الإسكندرية للمرة الأولى رائعة المؤلف الموسيقي الفرنسي، جورج بيزيه (1838-1875)، أوبرا "كارمن"، بمصاحبة أوركسترا وكورال وأيضا كورال أطفال مكتبة الإسكندرية.

وسوف تقدم تلك الحفلات على المسرح الكبير بقاعة مؤتمرات مكتبة الإسكندرية يومي الجمعة 26 نوفمبر، والسبت 27 نوفمبر بقيادة المايسترو/ ناير ناجي، القائد الأساسي لأوركسترا أوبرا الإسكندرية.

مكتبة الإسكندرية تقدم أوبرا

من جانبه، صرح مخرج العرض الألماني، مانويل شميت، بأنه قام بتغيير الملابس والحركات المسرحية "لتناسب الجمهور السكندري"، وأشار إلى أنها الزيارة الأولى إلى مصر، وقد بدأ بروفات الأوبرا منذ أسبوعين.

يذكر أن شميت قد أخرج 20 عرضاً خلال 8 سنوات مضت، ويحرص دائماً على أن يتضمن العرض عناصر الحركة والطاقة البشرية، ويعتمد بشكل أساسي على الأفكار والألوان والخطوط أكثر من العروض الثابتة والديكورات الضخمة.

وفي تصريح خاص لـ RT، صرح المستشار الفني لمكتبة الإسكندرية، والمؤلف الموسيقي، راجح داوود، أن مشروع أوبرا "كارمن" هو مشروع مشترك بين مكتبة الإسكندرية، ومعهد "جوتة"، حيث قدم المعهد نصيبه من الدعم باستقدام مخرج العرض الألماني، ومصمم الديكور والملابس، بينما سيشترك في العرض الأوركسترا والكورال وكورال الأطفال بالمكتبة.

ويتابع داوود أن كورال المكتبة يعد من أهم فرق الكورال الموجودة في مصر، ويضم مغنيين من الهواة، ينتمون لجميع المهن وأطياف المجتمع المدني المختلفة في الإسكندرية، ممن يعشقون الموسيقى والغناء، ويشاركون ذلك العشق المايسترو، ناير ناجي، الذي يتمتع بخبرة كبيرة في قيادة الكورال، والأوركسترا، وله باع طويل في فنون الأوبرا، حيث عمل ولا يزال يعمل مع أوبرا القاهرة لسنوات طويلة.

وكانت الأوبرا الأولى التي قدمتها المكتبة، هي أوبرا "ميرامار" للمؤلف الموسيقي وقائد الأوركسترا، شريف محيي الدين، لكنها المرة الأولى التي تقدم فيها مكتبة الإسكندرية أوبرا من التراث العالمي الكلاسيكي، حيث يقول راجح داوود إن المكتبة بصدد تطوير مثل هذه المشاريع إذا ما أثبتت جدواها، وإقبال الجماهير عليها.

كذلك أعرب مصمم الديكور والأزياء، برنهارد زيجل، عن سعادته بالتعاون مع كورال المكتبة خلال هذا العرض، مشيداً بالتجهيزات الفنية لمسرح مكتبة الإسكندرية، كما أشار إلى طرافة تجربته في التسوّق بحي المنشية لشراء الأقمشة الخاصة بالعرض.

من جانبها علّقت مغنية الأوبرا من طبقة السوبرانو، دينا إسكندر، التي تشارك في العرض، بأن العرض يكتسب أهميته من تنوع الجنسيات التي تشارك فيه، ومكان أحداث الأوبرا، ما بين إسبانيا وفرنسا وألمانيا ومصر، ما يؤكد على الطبيعة الكوكبية "الكوزموبوليتانية" لمدينة الإسكندرية، ولمصر بشكل عام.

أما المايسترو ناير ناجي، قائد أوركسترا مكتبة الإسكندرية، فقد صرح بأن العرض يجري الإعداد له منذ فترة طويلة، وأكّد على أهمية أن يقام مثل هذا العرض الضخم على خشبات مسرح المكتبة، وهو ما يعكس مدى التعاون بين المكتبة ومعهد "جوتة"، ويفتح آفاق التعاون الثقافي والفني بين مصر وألمانيا.

المصدر: RT

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا