بوتين يوضح كيف ارتد كيد الغرب عليه

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mr5o

أقر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بأنه شعر بالقلق بعد فرض أولى العقوبات الغربية على روسيا، مشيرا إلى أن البلاد تجاوزت ذلك حيث نجحت في إحلال الواردات في قطاعات اقتصادية مختلفة.

وقال بوتين، اليوم الأربعاء، خلال منتدى الاستثمار "روسيا تنادي" المنعقد حاليا في موسكو، إن "العقوبات ضد روسيا فرضت عليها العمل على إحلال الواردات في قطاعات اقتصادية ذات مكانة وطنية ومرتبطة بأمن روسيا".

وأضاف أن العقوبات ساعدت روسيا في تعزيز استقلالها الاقتصادي والتكنولوجي، فيما تحمل الغرب الجزء الأكبر من الخسائر.

وأكد الرئيس الروسي، أن العقوبات ألحقت الضرر بالجانبين وليس فقط بالجهة التي فُرضت عليها العقوبات.

وأشار إلى أن خسائر جميع الأطراف تقدر بالمليارات، ووفقا للتقديرات الأوروبية، فقد تكبدوا ما يقارب 50 مليار دولار، لكن خسائر روسيا أقل من هذا المستوى بكثير.

وعن الخسائر الأمريكية، قال بوتين إن قيود واشنطن ضد موسكو طالت 400 شركة ونحو 300 مواطن في روسيا، كما أنها طالت شركات في الولايات المتحدة، إذ اضطرت شركات أمريكية لمغادرة السوق الروسية بعد استثمارها أموالا، وكمثال على ذلك، أشار إلى شركة ضخت أموالا في مشروع طاقة بالجرف القاري الروسي وبعد ذلك اضطرت للانسحاب.

وفرضت واشنطن وبروكسل، منذ العام 2014، عدة حزم من العقوبات على موسكو بسبب موقفها من الأزمة الأوكرانية وعودة القرم إلى قوام روسيا بعد استفتاء أيد خلاله سكان شبه الجزيرة الانفصال عن أوكرانيا والعودة إلى روسيا.

من جهتها، فرضت روسيا حظرا على استيراد مجموعة واسعة من المنتجات الزراعية والغذائية من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي كرد على موقفهما العدائي.

المصدر: وكالات

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مكافحة الفساد السياسي