زوكربيرغ يعتذر للبريطانيين

أخبار العالم

زوكربيرغ يعتذر للبريطانيينمؤسس شركة فيسبوك مارك زوكربيرغ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k0y8

اعتذر مؤسس شركة "فيسبوك" مارك زوكربيرغ، اليوم الأحد، للبريطانيين عن "خرق ثقتهم"، وذلك بعد الاتهامات بوقوع بيانات لـ 50 مليون مستخدم في أيدي شركة "كامبريدج أناليتيكا".

وقال في بيان نشر في الصحف البريطانية: "إننا نتحمل المسؤولية عن حماية معلوماتكم. وإذا لم نتمكن، نحن لا نستحق ذلك".

وكرر زوكربيرغ ما قد أعلنه في حديثه مع القنوات التلفزيونية الأمريكية الأسبوع الماضي. وذكر أن العالم ألكسندر كوغان قام عام 2015 بمساعدة تطبيقه بتسليم الحجم الأكبر من المعلومات الشخصية عن المستخدمين لشركة "كامبريدج أناليتيكا". وقال زوكربيرغ: "لقد كان ذلك خرقا لثقتكم، وأعتذر عن أننا لم نعمل أكثر آنذاك".

وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" أعلنت في وقت سابق أن شركة "كامبريدج أناليتيكا" البريطانية، التي عملت لصالح الحملة الانتخابية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تلقت بشكل غير قانوني بيانات عن 50 مليون مستخدم لـ "فيسبوك". واستلمت الشركة هذه البيانات من ألكسندر كوغان، الذي طور برنامجا لتطبيق "هذه حياتك الرقمية" (thisisyourdigitallife) واستنادا إلى البيانات التي تم جمعها، قام الباحثون بتقييم التفضيلات السياسية للناخبين على أساس الإعلان المقدم لهم، والذي تعلق مباشرة في مجال اهتمامهم.

وفيما بعد أعلن النائب العام في ولاية ماساشوستس الأمريكية، مارا مايلي، عن فتح تحقيق ضد شركتي "فيسبوك" و"كامبريدج أناليتيكا".

وفي 20 مارس الجاري طلب البرلمان البريطاني من زوكربيرغ الرد خلال مدة أسبوع على أسئلة تتعلق بشأن عمليات "كامبريدج أناليتيكا" الإلكترونية. ووجهت الطلب لزوكربيرغ لجنة التكنولوجيا الرقمية، ولجنة الثقافة والإعلام والرياضة في مجلس العموم البريطاني.

وليلة السبت الماضي أجرى المحققون من هيئة المفوض البريطاني لشؤون المعلومات تفتيشا في مقر شركة "كامبريدج أناليتيكا" في لندن.

وانخفض سعر شركة "فيسبوك" بمقدار 50 مليار دولار، إذ تراجعت أسهمها 7% مع تزايد الضغوط عليها بسبب الفضيحة حول "كامبريدج أناليتيكا"

المصدر: رويترز

أولغا رودكوفسكايا

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا