قوة بيونغ يانغ النووية قد تتجاوز التقديرات الراهنة

أخبار العالم

قوة بيونغ يانغ النووية قد تتجاوز التقديرات الراهنةصورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j1p2

أعلن مكتب " 38 North " الأمريكي المختص في رصد تطورات ملف كوريا الشمالية النووي أن ترسانة بيونغ يانغ النووية قد تتجاوز التقديرات الراهنة بشكل ملحوظ.

ونقلت وكالة "رويترز" اليوم الجمعة عن تقرير صادر عن المكتب أن الصور الحرارية التي التقطتها في أواخر يونيو/حزيران أقمار اصطناعية لمركز "يونغبيون" للأبحاث النووية العلمية، أكبر المنشآت النووية في كوريا الشمالية، تظهر أن بيونغ يانغ قامت، على الأرجح، بإعادة معالجة كميات إضافية من مادة البلوتونيون بغية توسيع ترسانتها النووية.

ورجح التقرير أن الصور المذكورة تشير أيضا إلى أن الخبراء في كوريا الشمالية يستخدمون في الموقع أجهزة الطرد المركزي لزيادة احتياطيات اليورانيوم المخصب الذي يستخدم في تصنيع الوقود النووي.

علاوة على ذلك، أعرب المكتب عن قلقه إزاء رصد أنشطة قصيرة المدى في المفاعل التجريبي للماء الخفيف بكوريا الشمالية، مضيفا أن كل هذه الظواهر قد تدل على تعزيز بيونغ يانغ أسلحتها النووية.

وفي الوقت نفسه، تؤكد صور للمختبر الكيميائي الإشعاعي الكوري الشمالي إجراء هذا المختبر دورتي إعادة معالجة غير معلنتين على الأقل، يكمن هدفهما المرجح في تصنيع كميات لم تحدد من البلوتونيون، مع إمكانية أن تكون الآثار التي رصدتها الصور الحرارية ناجمة عن مجرد صيانة تصحيحية لأجهزة الطرد المركزي لا أكثر.

على أي حال، يبدو أن هذه المعطيات قد تزيد في حدة التوتر في المنطقة والعالم كله، علما بأن بيونغ يانغ قد أجرت 5 تجارب نووية، بالإضافة إلى إعلانها في وقت سابق من الشهر الجاري عن أول نجاحها في إطلاق صاروخ باليستي عابر للقارات.

المصدر: رويترز

نادر عبد الرؤوف

فيسبوك 12مليون