"الأمن السيبراني" ضمن أبرز بنود استراتيجية الأمن القومي الروسي الجديدة

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/qr0j

تكمن إحدى أبرز نقاط الاختلاف بين استراتيجية الأمن القومي الجديدة للدولة الروسية وسابقتها في إعارة اهتمام أكبر بكثير للتحديات القائمة في مجال الإنترنت.

وتنص الاستراتيجية الجديدة التي صادق عليها الرئيس فلاديمير بوتين اليوم السبت على إضافة الأمن السيبراني إلى قائمة الأولويات القومية الاستراتيجية للدولة الروسية، وتضم قسما مخصصا للأمن المعلوماتي.

وفيما يلي أهم ما جاء في استراتيجية الأمن القومي الجديدة للدولة الروسية عن مجال الأمن المعلوماتي:

  • التطوير السريع لتكنولوجيات المعلومات والاتصالات يجلب زيادة احتمال ظهور مخاطر على أمن المواطنين والمجتمع والدولة
  • توسع نطاق استخدام تكنولوجيات المعلومات والاتصالات للتدخل في شؤون دول وتقويض سيادتها ووحدة أراضيها يشكل خطرا على الأمن والسلام الدوليين.
  • زيادة عدد الهجمات على الموارد المعلوماتية الروسية ومعظمها ينفذ من خارج البلاد
  • المبادرات الروسية الرامية إلى ضمان الأمن المعلوماتي الدولي تواجه معارضة من قبل دول أجنبية تسعى إلى الهيمنة في الفضاء المعلوماتي العالمي
  • أجهزة استخباراتية أجنبية تكثف أنشطتها الرامية لتنفيذ عمليات في المجال المعلوماتي الخاص بروسيا
  • روسيا تواجه حملات تضليلية وتخريبية في الإنترنت تستهدف بالدرجة الأولى الشباب (منها تداول أنباء كاذبة عن خطر تنفيذ هجمات إرهابية ودعوات للانتحار ونشر مواد متطرفة والتحريض على ارتكاب أعمال غير قانونية وترويج تناول المخدرات وغيرها)
  • شركات دولية عملاقة تسعى إلى ترسيخ احتكارها في الإنترنت والسيطرة على كل الموارد المعلوماتية من خلال فرض الرقابة غير القانونية وإغلاق موارد معلوماتية بديلة
  • رواد الإنترنت يواجهون محاولات تهدف إلى فرض رؤية مشوهة عليهم إزاء الحقائق التاريخية والتطورات في روسيا والعالم لدواع سياسية
  • استخدام تكنولوجيات المعلومات والاتصالات الأجنبية في روسيا يزيد من خطر تعرض الموارد المعلوماتية في البلاد لمحاولات التأثير عليها من الخارج
  • هدف ضمان أمن روسا المعلوماتي يكمن في تعزيز سيادة البلاد في المجال المعلوماتي.

وتحدد الاستراتيجية طرق تحقيق هذا الهدف، منها:

  • إنشاء الفضاء الآمن لتداول المعلومات الموثوق بها
  • تعزيز تحصن البنى التحتية الخاصة بالمجال المعلوماتي في روسيا 
  • منع التأثير التخريبي بالوسائل المعلوماتية والتكنولوجية على الموارد المعلوماتية الروسية
  • تهيئة الظروف الملائمة لكشف ومنع الجرائم في الإنترنت
  • زيادة مدى تحصن القطاع الروسي من شبكة الإنترنت ومنع أي سيطرة أجنبية على أنشطته
  • تقليص عدد حالات تسرب بيانات سرية وشخصية إلى أدنى حد ممكن
  • تعزيز الأمن المعلوماتي الخاص بقوات الجيش الروسي ومنتجي الأسلحة والمعدات العسكرية
  • تطوير وسائل وأساليب ضمان الأمن المعلوماتي باستخدام تكنولوجيات حديثة منها الذكاء الاصطناعي
  • إعطاء الأفضلية إلى استخدام التكنولوجيات محلية الصنع في البنى التحتية المعلوماتية في روسيا
  • تعزيز التعاون مع الشركاء الأجانب في مجال ضمان الأمن المعلوماتي بما يخدم خاصة إنشاء نظام دولي جديد خاص بهذا الشأن.

المصدر: RT 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا