موسكو: يتوافق أويتقارب موقفنا مع مصر تجاه الأحداث في الشرق الأوسط

أخبار العالم العربي

موسكو: يتوافق أويتقارب موقفنا مع مصر تجاه الأحداث في الشرق الأوسطوزارة الخارجية الروسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gzze

بحث ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية الروسي مع نظيره النجاري المبعوث الخاص لوزير الخارجية المصري في موسكو الجمعة 4 سبتمبر/أيلول الوضع في الشرق الأوسط.

وأفادت وزارة الخارجية الروسية بأنه جرى أثناء تبادل الآراء بين الدبلوماسيين الروسي والمصري التأكيد على التقارب أو التوافق في موقفي موسكو والقاهرة إزاء تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط. وتركزت المحادثات على تسوية الأزمة السورية والعلاقات الفلسطينية الإسرائيلية وكذلك الوضع في ليبيا وقضايا مكافحة الإرهاب، وفي مقدمتها الخطر الناجم عن تنظيم "الدولة الإسلامية".

وجاء في بيان للوزارة أن الجانبين أكدا خلال الاجتماع نيتهما مواصلة تعميق الحوار الروسي المصري المبني على الثقة والمنبثق من روح علاقات الصداقة التقليدية بين موسكو والقاهرة.

بوغدانوف يبحث مع السفير السوري لدى موسكو توحيد الجهود لمحاربة الإرهاب

كما اجتمع بوغدانوف الجمعة مع السفير السوري لدى روسيا رياض الحداد وناشق معه توحيد جهود موسكو ودمشق الرامية إلى مكافحة الإرهاب.

وذكرت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها أنه جرى أثناء المحادثة تبادل الآراء حول تطورات الأوضاع في سوريا، بالتركيز على ضرورة توحيد الجهود من أجل مكافحة الجماعات الإرهابية في هذا البلد بالتوازي مع المضي قدما في اتجاه التسوية السياسية للأزمة السورية في أسرع وقت ممكن.

كما تناول لقاء الدبلوماسيين الروسي والسوري عددا من المسائل الملحة لعلاقات الصداقة التقليدية بين موسكو ودمشق.

موسكو ومصر تنويان التعاون لإقامة منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط

في سياق متصل، ذكرت الخارجية الروسية أن الدبلوماسيين الروس والمصريين أجروا مشاورات في موسكو بشأن حظر انتشار أسلحة الدمار الشامل والرقابة على التسلح، الخميس الماضي، حيث أعرب الطرفان عن عزم البلدين على التعاون الوثيق من أجل إقامة منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط.

وفي هذا الصدد أشارت الوزارة إلى أن المشاركين في المشاورات أكدوا أهمية القرار الأممي عام 1995 حول إقامة منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط.

وأضافت الوزارة أن الوفدين الروسي والمصري برئاسة كل من وزيري الخارجية الروسي سيرغي لافروف والمصري سامح شكري أبديا اهتماما خاصا بمسائل منع حدوث سباق التسلح في الفضاء وإصلاح ضمانات الوكالة الدولية للطاقة الذرية وتعامل البلدين في هذين الاتجاهين.

كما ناقش الطرفان المسائل المتعلقة بتعامل موسكو والقاهرة في إطار الوكالة الدولية للطاقة الذرية، ويشمل هامش الدورة الـ59 المقبلة للمؤتمر العام للوكالة.

المصدر: وكالات روسية

الأزمة اليمنية