بوتين يؤيد تنويع طرق إمداد أوروبا بمصادر الطاقة

مال وأعمال

بوتين يؤيد تنويع طرق إمداد أوروبا بمصادر الطاقةالرئيس بوتين خلال إلقائه كلمة في اجتماع مع رجال الأعمال النمساويين أمس الثلاثاء 24 يونيو في فيينا
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/750564/

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين دعم بلاده لفكرة تنويع طرق إمداد أوروبا بمصادر الطاقة.

وقال بوتين في اجتماع مع رجال الأعمال النمساويين أمس الثلاثاء 24 يونيو/حزيران في فيينا، إن دعم روسيا لفكرة تنويع طرق إمداد أوروبا بمصادر الطاقة يعود إلى ارتفاع احتياجات الاقتصاد الأوروبي لمصادر الطاقة، مشيرا إلى أن تنفيذ مشروع "السيل الجنوبي" في أقرب وقت سيسمح بتعزيز أمن الطاقة في أوروبا وتنويع طرق إمدادها بالهيدروكربونات وجعلها أكثر أمانا، الأمر الذي يكتسب أهمية خاصة على خلفية الخلافات السياسية الحادة داخل أوكرانيا، حسب تعبيره.

وذكر بوتين بأن روسيا تنطلق من أن الاتحاد الأوروبي كان ولا يزال شريكا اقتصاديا رئيسيا لها في مجال الطاقة، وقال: "لكن يجب أن يكون تعاوننا واضح الأفق ومعتمدا على مبادئ المنفعة المتبادلة ووحدة المصالح لمستهلكي ومنتجي موارد الوقود".

وأعرب الرئيس الروسي عن أسفه لـ"إصرار بعض الساسة في الغرب على تقليل حصة روسيا من إمداد أوروبا بموارد الطاقة بشكل متعمد، وهم في ذلك يخيفون الجماهير من خطورة اعتماد الاتحاد الأوروبي المفرط على الغاز الروسي".

وكان بوتين قد أشار خلال مؤتمره الصحفي مع نظيره النمساوي هانز فيشر إلى أن الولايات المتحدة غير راضية عن مشروع السيل الجنوبي لأنها ترغب بتوريد الغاز إلى أوروبا.

وقال الرئيس الروسي: "نجري مباحثات مع شركائنا حول العقد وليس مع دول ثالثة، وزملاؤنا الأمريكيون غير راضين عن مشروع السيل الجنوبي وهم كانوا غير راضين عام 1962، والآن هم غير راضين أيضا ولم يتغير شيء لأنهم يريدون توريد الغاز إلى أوروبا، وأوكد لكم أن الغاز المسال لن يكون أرخص من الغاز عبر الأنابيب، إذ يجب استخراج الغاز الصخري وتسيله ونقله عبر المحيط وايصاله إلى أوروبا وهذا كلفته كبيرة لكنهم منافسون وهذا أمر طبيعي ويعملون كل ما في وسعهم لنسف هذا العقد كما جرى منذ عدة عقود سابقة ولا شيء جديد، ففي هذه المنافسة تستخدم الوسائل السياسية".

المصدر: RT + "إيتار-تاس"

توتير RTarabic