"رموش اصطناعية".. مشاحنات بين نائبة جمهورية وممثلة تكساس الديمقراطية في مجلس النواب الأمريكي (فيديو)

أخبار العالم

مجلس النواب الأمريكي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xke3

شهدت جلسة استماع في مجلس النواب الأمريكي مشاحنات إثر خلاف بين النائبة الجمهورية عن جورجيا مارغوري تايلور غرين وممثلة تكساس الديمقراطية ياسمين كروكيت.

وجد الخلاف الذي أدى إلى حالة من الفوضى استمرت لما يقرب من ساعة وسط صراخ وتبادل للإهانات بين الجانبين خلال اجتماع لجنة الرقابة بمجلس النواب الأمريكي الذي انعقد حول اتهام المدعي العام ميريك غارلاند بازدراء المحكمة لرفضه الامتثال لاستدعاء يطالبه بتسليم تسجيل صوتي لمقابلة الرئيس جو بايدن مع مستشار خاص.

واشتبكت غرين مع النائبتين الديمقراطتين ياسمين كروكيت وألكساندريا أوكازيو كورتيز، بعد أن سخرت النائبة الجمهورية المثيرة للجدل من نظيرتها الديمقراطية بسبب استخدامها "رموش صناعية" وفق ما ذكرته صحيفة "ذا هيل" الأمريكية.

واندلعت الفوضى عندما وجهت النائبة الجمهورية غرين سؤالا للديمقراطية كروكيت: "هل تعرف لماذا نحن هنا؟"، ثم عقّبت: "لا أعتقد أنك تعرفين سبب وجودك هنا.. أعتقد أن رموشك الصناعية تفسد ما تقرأينه".

واندهش الحاضرون في الجلسة من حديث غرين وقال لها أحد النواب: "إنه حتى أقل من مستواك".

ودعا الممثلون الديمقراطيون إلى حذف "تعليق الرموش" الذي أدلت به غرين من البروتوكول ومنع عضوة الكونغرس من التحدث لاحقا في المناقشة، وهو ما قابلته غرين باستهجان شديد رافضة تقديم اعتذار لكروكيت.

وتدخلت النائبة الديمقراطية كورتيز على خط المواجهة وقالت بسخط: "هذا غير مقبول على الإطلاق كيف تجرؤ غرين على مهاجمة المظهر الجسدي لشخص آخر؟.. عليك بالاعتذار"، لترد عليها النائبة الجمهورية بسخرية "أوه.. لقد جرحت مشاعرك".

وعند هذه النقطة، حاول النائب الجمهوري عن ولاية تينيسي جيمس كومر الذي كان من المفترض أن يدير المناقشة التي خرجت عن السيطرة، استعادة زمام الأمور وسألها: "سيدة غرين هل توافقين على القرار الإجماعي بحذف كلامك من المحضر؟"، فأجابت: "نعم سأحذف كلامي لكنني لا أعتذر".

ولم يشفع حذف حديث غرين من محضر الجلسة لدى كروكيت التي أصرت هي الأخرى على السخرية من مظهر غرين ووجهت حديثها لرئيس اللجنة النائب جيمس كومر: "أنا فقط أشعر بالفضول لفهم حكمك بشكل أفضل، إذا بدأ شخص ما في هذه اللجنة بالحديث عن آخر ذي بنية سيئة ووصفه بالشقراء المبيضة، فلن يكون ذلك تجريحا شخصيا.. أليس كذلك؟".

واتهمت كروكيت غرين بالعنصرية وقالت: "أحاول الحصول على توضيح لا تطلبوا مني أن أهدأ، لأنكم جميعا تحدثون ضجيجا عندما أتحدث عنها".

وبدت غرين مستمتعة بالموقف برمته وقالت بعد تعليق كروكيت حول جسدها: "جسدي جيد جدا بالنظر إلى أنني سأبلغ الخمسين من عمري هذا الشهر".

وقال رئيس مجلس النواب الأمريكي مايك جونسون على الضجة التي أثيرت، "إنه يشعر بخيبة أمل إزاء الفوضى والألفاظ النابية التي حدثت خلال المناظرة العاصفة، لا يبدو الأمر جيدا بالنسبة للكونغرس".

ولم تكتف غرين بما حدث في الجلسة بل نشرت تدوينة على مواقع التواصل الاجتماعي قائلة: "عذرا إذا لم أتحدث بشكل جيد كما يود بعض الناس سماعه". 

كما تناولت الديمقراطية أوكازيو كورتيز الوضع قائلة "إن تعليقات جرين كانت ذات طابع عنصري".

المصدر: صحيفة "ذا هيل" الأمريكية

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا