ائتلاف قوى التغيير السلمي في سورية يطلب من بان كي مون توجيه دعوة له لحضور "جنيف-2"

أخبار العالم العربي

ائتلاف قوى التغيير السلمي في سورية يطلب من بان كي مون توجيه دعوة له لحضور
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/641900/

توجه ائتلاف قوى التغيير السلمي الذي يضم عددا من فصائل المعارضة الداخلية في سورية برسالة الى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، يطلب فيها توجيه دعوة رسمية له لحضور "جنيف-2".

توجه ائتلاف قوى التغيير السلمي الذي يضم عددا من فصائل المعارضة الداخلية في سورية برسالة الى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، يؤكد فيها سعيه للمشاركة في مؤتمر "جنيف-2" ويطلب بتوجيه دعوة رسمية له للحضور.

وأشار الائتلاف الى الأهمية البالغة لضمان تمثيل واسع للمعارضة السورية خلال المؤتمر من أجل إنجاحه. واعتبر في الرسالة التي حصلت RT على نسخة منها أن أي تمثيل أحادي أو منقوص لن يساعد على إنجاح المؤتمر بل سيرفع من احتمالات عرقلته وحتى فشله.

وتابع الائتلاف أنه سبق أن أكد للمبعوث الأممي العربي الى سورية الأخضر الإبراهيمي خلال اللقاءات التي جرت معه في دمشق وجنيف، إصراره على الحضور "كطرف أساسي وقديم في المعارضة الوطنية السورية التي قدمت الكثير من التضحيات على طريق التغيير الوطني الجذري السلمي والشامل، وكذلك على ضرورة تمثيل كافة أطياف المعارضة الداخلية، مما سيفتح الطريق واسعا أمام المصالحة الوطنية المنشودة".

واستغرب الائتلاف من عدم استلامه دعوة لحضور المؤتمر إلى حد الآن الآن.

تجدر الإشارة الى أنه تم تشكيل الائتلاف في مايو/أيار عام 2012، وهو يضم كلا من الجبهة الشعبية للتغير والتحرير حزب الإرادة الشعبية، والحزب السوري القومي الاجتماعي، والتيار الثالث من أجل سورية، وكذلك تيار طريق التغيير السلمي، والتجمع الماركسي الديمقراطي، إضافة إلى لجان شعبية سلمية من دير الزور، وقنينص، وعامودا والبوكمال والميادين والقامشلي، والحزب الديمقراطي الاجتماعي، والهيئة الوطنية العربية، والتيار الديمقراطي العلماني، وتيار شباب سورية المستقبل، والتيار الوطني الديمقراطي.

المصدر: RT

الأزمة اليمنية