دبلوماسي روسي سابق: توجه الفلسطينيين إلى الجمعية العامة وليس إلى مجلس الأمن قرار صحيح

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/601161/

أكد السفير السوفيتي السابق في عدد من الدول العربية أوليغ بيريسيبكين أن قرار السلطة الفلسطينية بالتوجه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة بطلب منح صفة عضو مراقب في الأمم المتحدة قرار صحيح. وأشار إلى أن الجمعية العامة هي الجهة التي اتخذت عام 1947 القرار القاضي بتشكيل دولتين على أرض فلسطين.

أكد السفير السوفيتي السابق في عدد من الدول العربية أوليغ بيريسيبكين أن قرار السلطة الفلسطينية بالتوجه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة بطلب منح صفة عضو مراقب في الأمم المتحدة قرار صحيح. وأشار إلى أن الجمعية العامة هي الجهة التي اتخذت عام 1947 القرار القاضي بتشكيل دولتين على أرض فلسطين.

وفي حديث لقناة "روسيا اليوم" ذكر بيريسيبكين أن محاولات الفلسطينيين السابقة من أجل تحقيق الاعتراف بدولتهم أمميا تمثلت في التوجه إلى مجلس الأمن الدولي، وواجهت الفيتو الذي استخدمته الولايات المتحدة من أجل حماية مصالح حليفتها إسرائيل. وأعرب عن اعتقاده بأن غالبية أعضاء الجمعية العامة يتضامنون مع نضال الشعب الفلسطيني.

وبشأن احتمال توجه فلسطين بعد حصولها على وضع دولة – مراقب في الأمم المتحدة إلى المحكمة الجنائية الدولية بطلب محاكمة مجرمي الحرب الإسرائيليين قال بيريسيبكين إن هذا الإجراء إذا اتخذ سينعكس إيجابيا على القضية الفلسطينية لأنه سيركز أنظار المجتمع الدولي على معاناة الشعب الفلسطيني، مهما كانت النتائج. وأشار في نفس الوقت، إلى أن المحكمة الجنائية الدولية هي منظمة منحازة ولا تتناسب قراراتها في بعض الأحيان مع معايير العدالة.